أديب لـ "وزير التموين": اقترب من العيش بحذر لأنه ملجأ المصريين الأخير

علّق مقدم البرامج عمرو أديب على تداعيات قرار الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين، بخفض الحد الأقصى للكارت الذهبي إلى 500 رغيف من احتجاجات واسعة جابت عددًا من المحافظات.

وقال خلال تقديمه لبرنامج "كل يوم" المبث على قناة "On e" مساء اليوم الثلاثاء: "وزير التموين نسي إنه لم يعد نائبا، أنت لا تحاسب، أنت بتتحاسب من الشعب، أبعدوا عن العيش وغنيله، هي الناس عندها إيه غير العيش، عيش وجبنة أو عيش وطعمية، وبقول لرئيس الوزراء لو سمحت لما تيجي تقرب من العيش اقترب بحذر؛ لأنه الملجأ الأخير للمصريين".

وأضاف: "قرار وزير التموين بشأن منظومة الخبز قرار غير حكيم وليس مدروسًا ويشبه (اللي بيقف قدام القطر)".

وتابع: كان يجب على وزير التموين أن يعطي شهرًا فرصة لتغيير بطاقات التموين الورقية، ومن يتأخر سيكون عددًا قليل يمكن السيطرة عليهم، معقبًا: "أصحاب المخابز مغلطوش ومش هما السبب؛ لأن الوزارة هي اللي قالتلهم خفضوا الخبز لكل مواطن من 1500 رغيف لـ500 رغيف وهما نفذوا".

وأردف: "البلد اتشتمت والمصريين ما صدقوا وقعدوا يقولوا الرغيف فين ياسيسي"، مضيفًا: "تصرف أرعن من وزير التموين وبيتكلم الناس بتعالي غير طبيعي وهو غلط وبيشيّل الإعلام الليلة".

وأصدر وزير التموين قرارًا رقم 5 لسنة 2017 (الأحد) بتخفيض عدد الأرغفة على الكروت الذهبية لأصحاب المخابز بحد أقصى 500 رغيف يوميًا، موضحًا أن القرار جاء للحد من تلاعب بعض أصحاب المخابز في الدعم المخصص للمواطنين.

وأثار قرار الوزير أزمة في عدة محافظات؛ منها المنيا والإسكندرية وكفر الشيخ والجيزة، إثر تخفيض حصة الكارت الذهبي المخصص للمخابز.

وشهدت هذه المحافظات ارتفاع وتيرة الأزمة؛ حيث قطع عشرات المواطنين خط السكة الحديد أمام قطار "أبو قير" شرقي الإسكندرية، فيما قطع آخرون خط ترام الرمل، اعتراضًا على قرار وزير التموين رقم 5 لسنة 2017 بخفض حصة الخبز بمنظومة الكارت الذهبي.

وأكد المصيلحي عدم تراجعه عن قرار خفض حصة المخابز إلى 500 رغيف يوميًا كحد أقصى، قائلًا: "أنا سعيد وفخور بالقرار"، وأضاف: "لن أسمح بوجود هدر مرة أخرى في نسبة الدعم التي تصل للمواطن، وأعمل على تلبية طلبات المواطنين وأرجو من الإعلام أن يساعدنا في هذا الأمر".​