بالفيديو.. كيف تحولت مياه الشرب إلى اللون الوردي في كندا؟

صدم لون المياه الوردية في صنابير الشرب، سكان مقاطعة ألبرتا الكندية، عند محاولتهم استخدام المياه .

وقالت السلطات الكندية في بلدة أونواي إن السبب في تلون المياه باللون الوردي، هو تسرب برمنجنات البوتاسيوم من خلال فتح صمام خاطئ لمياه الشرب، بحسب "سكاي نيوز".

وأكد خبراء أن  هذه المواد قد تسبب حروق الجلد وآلامًا في الحلق والبطن في حال ابتلاعه.

وأشارت الأسر الكندية في المقاطعة، أنهم توقفوا عن استخدامها  خوفا من احتوائها على مستويات غير آمنة من المواد الكيماوية.

​وقال رئيس بلدية أونواي، دايل كراسنو: "لم نتلق أي تنبيه من شركة معالجة الصرف الصحي في (ألبيرتا)، ولم تكن هناك أي مؤشرات على وجود خطر على الصحة العامة".

ويتم استخدام المواد الكيماوية على نطاق واسع في معالجة المياه، لإزالة الحديد ورائحة البيض الفاسد، التي يمكن أن تنشأ من مواد أخرى في شبكات الأنابيب.

من جانبه، قدم رئيس بلدية أونواي اعتذارًا عن الحادث.