قوات حفتر "تستعيد السيطرة" على ميناءي السدرة ورأس لانوف

قالت مصادر عسكرية ليبية إن قوات موالية للقائد خليفة حفتر سيطرت على موانئ نفطية في شرق ليبيا بعد معارك وقعت في بني جواد ورأس لانوف والسدرة.

ونقلًا عن "بي بي سي" العربية، شاركت قواتٌ جوية وبرية وبحرية موالية لحفتر في هذه المعارك ضد مليشيات إسلامية سيطرت على هذه المناطق مؤخرًا.

وقال أحمد المسماري، المتحدث باسم قوات حفتر، إن الجيش الوطني الليبي سيطر على ميناءي السدرة ورأس لانوف ويواصل القتال لاستعادة بني جواد، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

وقالت "بي بي سي" إنه لم يتسنَّ تأكيد هذه الأنباء من جهات مستقلة.

وسيطرت سرايا الدفاع عن بنغازي، التي تضم مجموعات مسلحة إسلامية، على موانئ السدرة ورأس لانوف وبن جواد الشهر الماضي وسلمتها لحرس المنشآت النفطية التابعة لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس والمدعومة من طرف الأمم المتحدة.

وما زالت ليبيا منقسمة مع وجود مركزين للسلطة وحكومتين تعارضان بعضهما البعض وعدد كبير من المليشيات لا تستطيع الحكومتان السيطرة عليها.

ويتحالف حفتر مع الحكومة التي تتخذ من طبرق في شرق البلاد مقرًا لها، وتتحدى هذه الحكومة سلطة حكومة طرابلس.