بلاغ للنائب العام ضد السفير البريطاني في مصر

أمر النائب العام بفتح تحقيق في البلاغ المقدم من الدكتور أحمد الجنزوري، أستاذ القانون الجنائي بكلية الحقوق جامعة عين شمس، ضد السفير البريطاني في القاهرة "جون كاسن" يتهمه فيه بالإضرار بمركز مصر الاقتصادي والسياسي.

وكلّف النائب العام المكتبَ الفني بفحص البلاغ والاستماع إلى أقوال مقدمه الدكتور أحمد الجنزوري، وحدد جلسة الأحد المقبل لسماع أقواله بشأن الاتهامات الموجهة للسفير البريطاني الواردة بالبلاغ.

وجاء في البلاغ أن السفير البريطاني في القاهرة دأب على تعدي حدود وظيفته الدبلوماسية، واعتاد نشر أخبار كاذبة وبثها عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وأوضح أن السفير البريطاني ارتكب جرائم تضعه تحت طائلة قانون العقوبات المصري رغم حمله الحصانة الدبلوماسية؛ حيث دأب على حضور محاكمة صحفيي قناة الجزيرة، ما يشكل جريمة الضغط على القضاء والتأثير على مجريات القضية، كما اعتاد التعقيب على الأحكام القضائية ومهاجمة القضاء.

وذكر البلاغ أن المشكو في حقه صرّح بأن عدد الشهداء من رجال القوات المسلحة وجهاز الشرطة المصري في سيناء ضعف الجنود البريطانيين الذين قتلوا في حرب العراق، مستهدفًا نشر أخبار كاذبة وإثارة البلبلة للتأثير على المركز السياسي والاقتصادي للبلاد.