قذاف الدم: رجال القذافي سيشاركون في الانتخابات ويستطيعون العودة للحكم

أشار أحمد قذاف الدم، ابن عم الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، إلى إمكانية عودة مناصري الرئيس السابق بقوله "يستطيعون العودة لممارسة السياسة في ليبيا".

العودة

جاء ذلك في حوار لـ"قذاف الدم"، مع وكالة نوفوستي الروسية، مضيفا: "بعد مقتل معمر القذافي بشكل مأساوي، لم نشارك في الحياة السياسية في ليبيا، في الوقت الذي تبقّى في البلاد أعداد ليست بالقليلة من مناصري فكرة الجماهيرية. وفي حال قيام انتخابات حرة ونزيهة، فإننا سنتمكن من المشاركة فيها، وعلى أسس قانونية"، مؤكدا على "إننا لا نقبل أن تموت بلادنا أمام أعيننا... وسنعيد تعبئة مناصرينا".

وقف الحرب الأهلية

وأكد قذاف الدم على أن الأولوية في الوقت الراهن هي إيقاف الحرب الأهلية التي تدخل عامها السادس.

وأضاف: "السياسيون الليبيون الموجودون في السلطة الآن جاءوا بدعم من حلف الناتو، وفي النتيجة عمّت النزاعات الدموية التي أوصلتنا إلى الحرب الأهلية".

وبحسب رؤية "قائد جبهة النضال القومي الليبية"، فإنه لا يمكن للسلم أن يستتب في منطقة الشرق الأوسط دون التوصل لتوافق بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية كلاعبين عظام على المستوى العالمي.

 ويرى "قذاف الدم" أن موسكو لعبت على الدوام دورا مهما في حل قضايا أرّقت المجتمع الدولي. وفي الآونة الأخيرة، أثبتت أنه من غير الممكن استثناؤها عندما يدور الحديث عن تسوية أزمات دولية معقدة.