عن قطع العلاقات مع قطر.. جامعة الدول: نأسف لوصول الأمور إلى هذه النقطة

أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، عن أسفه للقرار الذي اتخذته السعودية والإمارات والبحرين واليمن ومصر بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، مؤكدًا استعداده للعمل من أجل رأب الصدع العربي.

وأعلنت البحرين والسعودية ومصر والإمارات فجر الاثنين قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، واتهمتها بدعم "الإرهاب" والتدخل في الشؤون الداخلية لها وزعزعة الاستقرار في المنطقة.

وقالت الجامعة العربية في بيان لها (الاثنين) إن أمينها العام يأسف لوصول الأمور إلى هذه النقطة بين دول عربية، ويحدوه الأمل بأن تُتجاوز هذه الأزمة الخطيرة في القريب؛ صيانة للأمن القومي العربي من التهديدات التي يتعرض إليها.

وقال أبو الغيط في بيان إنه يتابع التطورات التي أدّت إلى قطع دولٍ عربية علاقاتها مع قطر، داعيًا إلى الالتزام بتنفيذ التفاهمات التي تُوصِّل إليها عام 2014 لاستعادة المسار الطبيعي في العلاقات بين الدول الشقيقة.