بالفيديو.. هكذا علّق الإعلام المصري على قطع العلاقات مع قطر

شمت الإعلام المصري في  النظام القطري بعد قطع العلاقات معه من قبل السعودية والإمارات والبحرين ومصر، حيث احتفل إعلاميو النظام بالقرار، ووصل الأمر إلى قطع أحمد موسى لإجازته والظهور في برنامجه احتفالا بالقرار.

وشبه إعلاميو السيسي، قرار قطع العلاقات مع قطر بنصر العاشر من رمضان، كاشفين أنه تم التخطيط لاتخاذ هذا القرار منذ 30 يونيو 2013، ومعترفين بأن القرار يستهدف "خنق القطريين"، وإسقاط نظام الحكم في قطر.

عمرو أديب

كشف عمرو أديب النية من وراء قرار قطع العلاقات بقوله: "روح اقعد (يقصد أمير قطر) مع إيران، ومع الإرهابيين".(...).

ومعلقا على هجوم لندن، صرخ أديب: "الإخوان المسلمون عمود الإرهاب.. قطر هي التي تساند الإرهاب.. قطر هي التي تمول الإرهاب.. قلنا هذا الكلام من زمن".

وزعم أن هناك مساجد معينة في لندن تدعم الإرهاب، ويعكف عليها الإخوان، وأن قطر لديها شوارع في لندن تملكها؛ من أجل دعم الإخوان.

وأضاف: "زي الدنيا ما انقلبت على قطر.. الدنيا هتنقلب على الإخوان في العالم كله.. هي أسود أيام للإخوان، وسبحان الله"، زاعما أن "قطر لا عهد لها".

وادعى أديب، في برنامجه "كل يوم"، عبر فضائية "on-e"، الأحد، أن "قطر باعت حركة حماس، وستبيع أيضا الإخوان قريبا، وستطرد المذيعين المصريين في قناة الجزيرة"، وفق مزاعمه.

وائل الإبراشي

 قال الإعلامي وائل الإبراشي، إن قطر تساند وتدعم الإرهاب بشكل كبير، وهذا واضح في تصريحات عبدالفتاح السيسي، خلال القمة العربية الإسلامية الأمريكية بالرياض، مؤخرًا أن محاربة الإرهاب تكون بمحاربة الدول التي تمول الإرهاب في إشارة لقطر. 

وتابع "الإبراشي"، خلال تقديمه برنامج "العاشرة مساءً"، المذاع على فضائية "دريم"، مساء الإثنين، أن قطر تريد أن تحصل على قيمة من خلال ما تقوم به في متناقضات، لافتًا إلى أن لديها علاقة بحماس وفي نفس الوقت لديها علاقة جيدة بإسرائيل، وهي الدولة الوحيد في المنطقة التي بها قاعدة أمريكية، وعندما تشاهد قناة الجزيرة القطرية تشعر أنها تحارب السياسية الأمريكية.

وأوضح أن قطر دولة غير ديمقراطية على وجه الإطلاق، وتقدم نفسها على أنها تناصر الحرية والديمقراطية في العالم العربي. 

وأشار إلى أن مجلس التعاون، كان يبقي على قطر في عضويته حتى لا ترتمي بالكامل في حضن إيران، لافتًا إلى أن الموقف الخليج تجاه قطر لم يكن انفعالي ولكنه جاء بشكل تدريجي.

أحمد موسى

قال  أحمد موسى، إن قطع العلاقات مع قطر هو قطع لرأس الإرهاب في المنطقة والعربية والعالم، مضيفًا: "كل اللي جه على مصر ربنا مش هيسيبه وساعة الحساب بدأت" على حد تعبيرة.

وأضاف موسى، خلال برنامج "على مسئوليتي" والمذاع عبر فضائية "صدى البلد": "إحنا هايصين في الكنافة والمسلسلات، بس عندنا رجالة لا ينامون، ومصر قررت وعندما تقرر الكبرى يحدث ما يتمناه الشعب".

وزعم أنه حانت لحظة إسقاط هذا النظام الخائن في قطر، مؤكدًا أن الأمير تميم خان العرب، ولدينا الأدلة على خيانة النظام  للدول العربية.


مصطفى بكري

وروَّج مصطفى بكري، لإسقاط نظام الحكم في قطر، قائلا إن القرارات الأخيرة ستعجل بسقوط النظام القطري، ومؤكدا أنه لا يمكن اللجوء إلى هذه الإجراءات العنيفة ما لم يكن هناك قرار بإسقاط هذا النظام.

وأشار، في مداخلة هاتفية ببرنامج "هذا الصباح"، عبر فضائية "إكسترا نيوز"، الإثنين، إلى أنه: "انقلاب أبيض من داخل الأسرة المالكة في قطر من الممكن أن يكون مطروحا في الفترة المقبلة"، وفق زعمه.

وفي تصريحات للمحررين البرلمانيين، قال بكري: "على البرلمان المصري أن يطلب تسليم يوسف القرضاوي والعناصر الإخوانية والعاملين في قناة "الجزيرة" من المصريين إلى السلطات القضائية المصرية لمحاكمتهم".

وفي عدد من التغريدات أشار بكري، عبر موقع "تويتر"، إلى "التداعيات المتوقعة بعد قرار مصر والسعودية والإمارات والبحرين بقطع العلاقات مع قطر".

وزعم أنها كالتالي: "عزلة كاملة دبلوماسيها وسياسية واقتصادية ولوجستية، وإحداث حالة من الرفض الشعبي، وتحميل النظام القطري مسؤولية ما يحدث".