رجل يدفع مليون دولار في مزاد مقابل تناول الغداء مع "وارين بافيت"

وصل أحد المزادات، الداعمة لمؤسسة جلايد الخيرية في سان فرانسيسكو، إلى مليون دولار مقايل تناول الغداء مع الملياردير الأميركي وارين بافيت.

وبمجرد الإعلان عن المزاد على موقع إي باي، تهافت المشاركون عليه ليصل المبلغ إلى مليون دولار بعد دقيقتين فقط من بدءه، على أن يستمر حتى يوم الجمعة القادمة، بحسب "رويترز".

ومن المتوقع ان يزداد المبلغ المطروح في المزاد مع اقتراب نهاية أجله، يوم الجمعة القادمة الساعة العائرة بتوقيت الولايات المتحدة الاميركية.

من هو وارين بافيت 

- رجل أعمال وأشهر مستثمر أمريكي في بورصة نيويورك

- يعتبر ثالث أغنى أغنياء العالم لعام 2014 حسب مجلة فوربس الإمريكية بثروة 65.6 مليار دولار أمريكي

- صنفته فوربس أغنى رجل بالعالم لعام 2008  بثروة 400 مليار دولار أمريكي.

- عمل في سن الـ 14  من توزيع صحيفة واشنطن بوست

- والده هاوارد سمساراً في سوق الأسهم وعضواً في مجلس النواب عن الحزب الجمهوري.

مؤسسة جلايد

تقع جلايد في ضاحية تندرلوين في سان فرانسيسكو وشارك في تأسيسها ويرأسها سيسيل وليامز (87 عاما) القس الفخري لكنيسة جلايد الميثودية المتحدة وزوجته جانيس ميريكيتاني.

وتذهب حصيلة المزاد لصالة مؤسسة جلايد الخيرية الأميركية، والتي تصل ميزانيتها السنوية البالغة 18 مليون دولار.

وتستخدم المؤسسة أموالها في تقديم أكثر من 750 ألف وجبة مجانية ومأوى طارئ لما يصل إلى 8500 شخص ولإجراء 2600 اختبار على فيروس (إتش.آي.في) المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) وفيروس سي.

كما تقدم رعاية يومية وبرامج بعد المدرسة لقرابة 450 طفلا.