شركة طيران أسترالية تمنع الركاب القطريين من صعود رحلاتها لـ"دبي"

قال الرئيس التنفيذى لشركة "كوانتاس" الأسترالية للطيران، إن المواطنين القطريين لن يسمح لهم بركوب رحلات الشركة إلى "دبى" لأن الإمارات العربية المتحدة تمنعهم من العبور من مطاراتها وذلك بعدما قطعت قوى عربية كبرى العلاقات مع قطر يوم الاثنين، بتهمة "دعم الإرهاب" وهو زعم نفته الدوحة بشدة.

وكانت الإمارات قد صرحت بالفعل إنها لن تسمح للمواطنين القطريين بدخولها أو العبور منها غير أن الآثار العملية على ركاب الطائرات لم تتضح حتى الآن.

ولن يسمح للمواطنين القطريين حاليا بالمرور عبر المطارات الإماراتية ولو لتغيير الطائرات.

وقال "جاريث إيفانز" الرئيس التنفيذى لشركة كوانتاس: "الإمارات العربية المتحدة منعت المواطنين القطريين من العبور من أراضيها لذلك فإننا نبحث ما إذا كان ذلك سيؤثر على أى من الركاب".

وأضاف للصحفيين على هامش اجتماع لصناعة الطيران فى المكسيك: "إذا فعلت ذلك فسنقدم لهم (طرقا) بديلة".

ولم ترد طيران الإمارات والاتحاد للطيران على عدة طلبات للتعليق بشأن ما إذا كانتا ستسمحان للقطريين بركوب رحلات تنطلق أو تهبط فى المطارات التى تسيران رحلات منها فى دبى وأبو ظبي. وهناك شراكة بين طيران الإمارات وكوانتاس.

وذكرت خدمة للتأكد من التأشيرات على موقع طيران الإمارات أن حاملى الجوازات القطرية سيرفض عبورهم فى دبي.

وقالت أو.بي.إس جروب، وهى خدمة لعمليات الرحلات الجوية، إنها نصحت شركات الطيران بفرض سلسلة من القيود على المواطنين القطريين بما فى ذلك منع العبور من خلال الإمارات العربية المتحدة والبحرين والسعودية ومصر.

وألغت الهيئة العامة للطيران المدنى السعودية رخصة الخطوط الجوية القطرية فى المملكة وأمرت بغلق مكاتبها خلال 48 ساعة وذلك بعد يوم من إغلاق المملكة والإمارات والبحرين مجالاتها الجوية أمام الرحلات التجارية القطرية فى تحرك قال محللون إنه سيكلف الشركة خسائر بملايين الدولارات.