اليوم.. تشريعية النواب تناقش اتفاقية تيران وصنافير

تبدأ اللجنة التشريعية بمجلس النواب، اليوم الأحد، مناقشة اتفاقية تعيين الحدود بين مصر والسعودية، وسط مخاوف من تمرير الاتفاقية.

وقال المستشار بهاء أبو شقة، رئيس اللجنة التشريعية، أن المسالة فنية للغاية، وتحتاج لخبرة المتخصصين فى الحدود البرية والبحرية،  وأكد أن اللجنة  ستبدأ فى مناقشة الإتفاقية بجلسة اليوم الأحد، وعلى مدار يومى الإثنين والثلاثاء، وذلك برئاسة رئيس المجلس د. على عبد العال، باعتباره أستاذ قانون دستوري.

وقال أبو شقة:" سنعرض كافة الحقائق فى الجلسة لتكون متاحة ومعروفة أمام الجمهور المصرى والسعودى وذلك من خلال الخبراء والفنيين، ومن له رأى مخالف سنتيح له الفرصة فى عرضه وتقديم الأدلة والأسانيد الخاصة به وذلك سيكون بكل علانية ووضوح، بحسب اليوم السابع.

وتابع أنه لا يوجد لدى أى أحد رأي مسبق بهذا الملف حتى الآن، ومنتظر أن يتم عرض الأمر على أعضاء اللجنة بكافة الأسانيد والدلائل.

وتسود حالة من الترقب حول مصير الاتفاقية، في الوقت الذي تسعى فيه الحكومة جمع أكبر قدر من النواب لتمرير الاتفاقية، والجلسات التي يجريها شريف إسماعيل رئيس الحكومة مع النواب، من أجل إقناعهم بتمرير الاتفاقية، وبدأ بعض النواب المعارضين في حشد النواب لرفضها، وجمع توقيعات من النواب برفض الاتفاقية.

وأكد النائب هيثم الحريري، عضو تكتل 25-30 ، أن نواب التكتل مستمرون في لبس بادجات "تيران وصنافير مصرية" داخل أروقة البرلمان، بالإضافة إلى استمرار اقناع النواب وجمع توقيعاتهم برفض الاتفاقية.