شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

300 يوما خلف القضبان.. الداعية سلمان العودة يتعرض للعزل والحرمان من النوم

أتم الداعية السعودي المعروف، سلمان العودة، 300 يوما خلف قضبان سجن ذهبان السياسي في مدينة جدّة.

واعتقل العودة مطلع سبتمبر الماضي، من منزله في مدينة بريدة، ونقل إلى مدينة جدة (غربا).

وقال عبد الله العودة، نجل الشيخ سلمان العودة، في تغريدة عبر “تويتر”: “أكثر من ثلاثمئة يوم خلف القضبان.. للوالد الشيخ سلمان العودة.. فرّج الله عنه، تعرض فيها للعزل الانفرادي والتضييق والحرمان من النوم لأيام طويلة والتقييد.. ومعاملة سيئة جدا”.

وتابع: “سنفتح ملفها في يوم ما، بإذن الله تعالى”.

يشار إلى أن العودة معتقل في سجن ذهبان السياسي منذ مطلع سبتمبر الماضي، ولم توجه له السلطات أي تهمة بشكل رسمي.

ونقل الشيخ العودة بعد مرور نحو ثلاثة شهور على اعتقاله إلى المشفى، ليخضع لفحوصات، بعد تردي وضعه الصحي، بحسب ما ذكر نجله عبد الله، المقيم في الولايات المتحدة.