تريد خفض وزنك دون حمية أو عمل شاق؟ إليك الحل الأمثل

معظم الناس الذين يتطلعون إلى إنقاص وزنهم يكونون بين خيارين لتحقيق هدفهم: اتباع نظام غذائي قاسي أو ممارسة الرياضة والعمل الشاق، وعلى الرغم من أن كلا هذه الخيارات جيدة، لكنهم ليسوا الوحيدين هناك.

وفقا لخبيرة التغذية، كارين أنسل، مؤلفة كتاب "مكافحة الشيخوخة: البقاء شابا والعيش لفترة أطول"؛ فهناك نوعان من الأشياء البسيطة التي يمكنك القيام به من شأنها أن تساعدك على فقدان الوزن بصورة طبيعية:

* تناول ألياف أكثر

* تقليل حجم وجباتك الغذائية.

وأوضحت "أنسل" أن الألياف هي واحدة من أفضل المغذيات بالنسبة للإنسان، ولكن معظم الناس لا يستهلكون سوى نصف المقدار اليومي الذي ينبغي أن يتناولوه منها (25 غراما للمرأة في المتوسط و38 غراما للإنسان العادي).

وتلعب الألياف دورا كبيرا في السيطرة على الجوع، حيث تعتبر كالإسفنجة للمغذيات بحيث تقوم باستيعابها، والتوسع في معدتك وحفظ تلك المغذيات لفترة أطول بكثير.

وتشجع الألياف نمو البكتيريا الصديقة في معدتك، وهذا النوع من البكتيريا يحافظ على هرمونات الجوع في الجسم؛ حيث تشعر بالجوع بشكل أقل خلال النهار، وتكون أقل احتمالا  لتناول وجبة خفيفة وتأخذ السعرات الحرارية الزائدة التي لا تحتاج إليها.

وتعتبر الألياف مغذيات غير قابلة للهضم، أي أنها صعبة الامتصاص بالنسبة للجسم، وبذلك فإن مجرد تناولها لن يقدم لك أي سعرات حرارية جديدة.

ةتقول "أنسل": "البحوث التي أجريت مؤخرا أظهرت حتى أن الألياف لديها القدرة على العمل كمصيدة للسعرات الحرارية الأخرى بمجرد دخولها إليها، وأنها تستطيع أخذ تلك السعرات الحرارية من الجسم معها وفرزها مرة واحدة. كذلك تساعد الألياف أيضا على التخلص من السعرات الحرارية التي هي بالفعل في الجسم".

يمكن الحصول على الألياف في الأطعمة التي تحتوي على الحبوب الكاملة، وكذلك في البقول والمكسرات والتوت، وحبوب النخالة.

خفض حجم الحصة

وتبين "أنسل" أنه من السهل جدا لك أن تراقب نفسك عندما يتعلق الأمر في معظم الأطعمة، فعلى سبيل المثال، قد تعتقد أن وعاء من الأرز يشكل حصة واحدة بالنسبة لك، عندها حقا، أنت لا تحتاج لثلث هذا الوعاء.

ووفقا لـ:أنسل"، فإن الشيء الأكثر أهمية أن تولي اهتماما لحجم الحصة المذكورة على الملصق الخاص بالمنتجات، إذا كنت لا تستطيع تقليص كمية الأكل التي تأكلها، عليك أن تكون قادرا على تقليص كمية السعرات الحرارية التي تتدفق إلى جسمك، والتي سوف تساعدك بدورها في فقد بعض الكيلوغرامات الزائدة.