بعد يومين من المداهمات.. حملة اعتقالات تستهدف طلابًا من جامعة الأزهر

اعتقلت أجهزة الأمن نحو 80 من طلاب جامعة الأزهر بعد حملة مداهمات استمرت يومين متتاليين لوحدات سكنية يستأجرونها بمدينة نصر، بعد الهجوم الذي استهدف كمينًا أمنيًا بين منطقتي المقطم ومدينة نصر منتصف الأسبوع الماضي وأسفر عن مقتل ستة من أفراد الشرطة.

حيث هاجم مسلحان مجهولان يستقلان سيارتين "ملاكي" كمينًا أمنيًا أعلى الطريق الدائري بطريق الواحة وأطلقا عليه النار؛ ما أسفر عن مقتل ستة من أفراد الشرطة، بينهم ضابطان برتبة نقيب، وإصابة خمسة آخرين، بحسب بيان وزارة الداخلية.

وقالت مصادر في تصريحات صحفية إن قوات الأمن، مدعمة بضباط من جهاز الأمن الوطني (أمن الدولة)، داهمت شقق الطلاب المجاورة للجامعة؛ خصوصًا بعد صدور بيان عن حركة تدعى "حسم" قالت فيه إنها تتبنى المسؤولية عن الاعتداء على الشرطة.

وذكرت المصادر أن الطلاب الذين اعتقلوا "تعرضوا إلى اعتداءات وحشية من جانب قوات الأمن التي اقتادتهم معصوبي الأعين داخل المدرعات".

وأضافت أن معظم الطلاب مشغولون بالاستعداد للامتحانات، والحملة على شققهم غير مبررة؛ إلا أنهم باتوا الحلقة الأضعف في الصراع، في وقت تلقي فيه أجهزة الشرطة القبض عليهم بدعوى ضلوعهم في أي أحداث عنف تقع في البلاد.

وتأتي هذه الاعتقالات في الوقت الذي كشف فيه مصدر خاص عن أن قوات الأمن تعكف في الوقت الراهن على فحص ثلاثة آلاف شقة في منطقة مدينة نصر ومراقبتها، مرجحًا تزايد أعداد الأشخاص الذين سيُلقى القبض عليهم واستهدافهم خلال الأيام القليلة المقبلة.