شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

رابطة الجامعات الإسلامية تطالب بمجلس أعلى للغة العربية بمصر

رابطة الجامعات الإسلامية تطالب بمجلس أعلى للغة العربية بمصر
طالبت رابطة الجامعات الإسلامية جامعة الدول العربية ووزارة التربية والتعليم ومجمع اللغة العربية في مصر، باعتماد الوثيقة...

طالبت رابطة الجامعات الإسلامية جامعة الدول العربية ووزارة التربية والتعليم ومجمع اللغة العربية في مصر، باعتماد الوثيقة القومية لتدريس اللغة العربية التي أعدها أكثر من 30 أستاذًا وعالمًا، والتي تعتبر خارطة طريق لتدريس وتعلم ونشر اللغة العربية، باعتبارها لغة القرآن الكريم والسادسة على مستوى العالم، فيما تحافظ على هوية الأمة العربية الحضارة الإسلامية.

وأكد المشاركون في ندوة "اللغة العربية وتحديات المستقبل"، التي نظمتها ظهر اليوم رابطة الجامعات الإسلامية، على أهمية إنشاء مجلس أعلى للغة العربية في مصر، يضم رئيس مجمع اللغة العربية وكليات اللغة العربية ورؤساء أقسامها بمختلف الجامعات لرسم السياسات الكفيلة بالحفاظ على اللغة العربية ونشرها وتضمينها مناهج التعليم لمختلف المراحل ورفع كفاءة وتطوير مناهج تدريس اللغة العربية.

سن قوانين للحفاظ على اللغة

وناشد الدكتور عبد الله التطاوي نائب رئيس جامعة القاهرة الأسبق ورئيس لجنة اللغة العربية برابطة الجامعات الإسلامية لجنة التعليم بمجلس الشعب الجديد، بسن القوانين التي من شأنها المحافظة على اللغة العربية في المجتمع وبحث الوثيقة القومية لدراستها ومتابعة تنفيذها من الوزارات والأجهزة المعنية.

كما طالب مجمع اللغة العربية بتبنى الوثيقة ومشروع معمل تعلم اللغة العربية من خلال الحاسوب وإصدار تعليماته للجهات المعنية باستخدام الوثيقة وتفعيل عقوبات تجاهل اللغة العربية في مراحل التعليم المختلفة، منبهًا على المؤسسات الرسمية والأهلية المعنية بتدريس العربية والالتزام بتطبيق معايير الجودة وتعديل اللوائح الداخلية لأقسام اللغة العربية بالكليات لمواجهة ظاهرة تردي مستوى اللغة بين المهتمين بها.

إلقاء المحاضرات بـ "الفصحى"

من جانبه شدد الدكتور إسماعيل شاهين نائب رئيس جامعة الأزهر على ضرورة الاهتمام بآداب اللغة العربية لدورها في نقل الحضارة الإسلامية للغرب وإثراء العلوم التجريبية وإتاحتها للعالم وفهم الدين ومخرجات الشريعة باعتبارها لغة القرآن واللغة الأولى لأكثر من 60 دولة، مجددًا دعوته بضرورة إلقاء المحاضرات بالجامعات وفي مقدمتها الأزهر باللغة العربية الفصحى.

وحذر الدكتور محمد إبراهيم منصور مدير مركز الدراسات المستقبلية بمجلس الوزراء من الحرب ضد اللغة العربية بالداخل والخارج ومن محاولات إحياء الهويات الصغرى في العالم العربي ومكوناتها الثقافية التي دون الهوية القومية وذلك على حساب اللغة العربية ومنها اللغة الأمازيغية في منطقة شمال غرب أفريقيا والتي تمتد من السلوم حتى موريتانيا.

واقترح الدكتور عرفة حلمي عضو لجنة اللغة العربية برابطة الجامعات على الجامعة العربية مطالبة وزارات التعليم باعتماد اللغة العربية كلغة أساسية في الجامعات الحكومية والخاصة وتطوير وسائل تعلمها ومناهج دراستها وإعداد البرامج التدريبية للقائمين عليها حفاظًا على الهوية العربية من الاندثار.

وطالب عاطف مصطفى عضو لجنة اللغة العربية برابطة الجامعات الإسلامية بوضع وتنفيذ خطة جادة للاهتمام باللغة العربية في جميع وسائل الإعلام حتى تأتي النصوص الإعلامية الموجهة للناس بصورة تخلو من التنافر والبعد عن العامية المبتذلة وحسن اختيار الألفاظ والعبارات بعيدًا عن الإسفاف والكلمات الغامضة، مشيرًا لمسئولية وسائل الإعلام المختلفة في الحفاظ على اللغة العربية والارتقاء بالمستوى اللغوي لجماهير المشاهدين والمستمعين والقراء.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020