مبارك يخاطب السعودية للسفر إليها

ذكرت وسائل إعلام عربية أن الرئيس المخلوع حسني مبارك خاطب السلطات السعودية وطلب منها أن تسهل له أداء فريضة الحج.

وأوضحت أن مبارك أجرى اتصالات مع مسؤولين سعوديين أعرب فيها عن رغبته بالسفر إلى السعودية، وهو ما قوبل بالترحيب في الرياض وأن المسؤولين السعوديين تعهدوا بتقديم كافة التسهيلات له خلال إقامته في بلادهم.

وأكدت أن الجانب السعودي عرض على مبارك توفير طائرة خاصة تقله وأسرته في رحلته إلى السعودية ذهابا وإيابا، فيما فضل هو تغطية نفقات الرحلة من حر ماله، وهذا ما أبلغ به نجلاه علاء وجمال الجانب السعودي مؤخرا، بحسب "روسيا اليوم".

وذكرت صحيفة "الأخبار اللبنانية" إلى أن مبارك ونجليه طلبوا من الجانب السعودي تقديم تسهيلات الرحلة اللازمة داخل السعودية بما يشمل التنقلات وأماكن الإقامة، ويضمن استمرار تقديم الرعاية الصحية لمبارك .

وكان مبارك قد أعلن نيته مغادرة المستشفى الذي قضى فيه السنوات الماضية والعودة إلى منزله المجاور لقصر الاتحادية الحالي خلال الأيام المقبلة.