بالفيديو..أحمد شفيق يُقرّ بمصرية تيران وصنافير ويؤكد: قاتلتُ من أجلهما

قال الفريق أحمد شفيق، المرشح الرئاسي السابق، إنه قاتل على جزيرتي تيران وصنافير، وكان ضمن القوات التي أغلقت مضيق تيران ضمن الاستعدادات لمواجهة الاحتلال الإسرائيلي، بتكليف من الرئيس الراحل جمال عبدالناصر.

وقال شفيق، في مداخلة هاتفية ببرنامج «العاشرة مساءً» المذاع على فضائية «دريم»، إن هناك فرقًا شاسعًا بين الإدارة والسيادة، مؤكدًا أن مصر لديها السيادة على تيران وصنافير.

وأضاف: «حتى المالك الحقيقي لا يستطيع أن يضع قدمه في منطقةٍ ما سلّم سيادتها إلى طرف آخر إلا بعد الاتفاق بين الطرفين».

وقال إن مصر كانت واعدة في الستينيات والقاهرة أجمل مدن العالم والجنيه المصري كانت قيمته كبرى، وثانية سكة حديد في العالم كانت في مصر بمساعدة الإنجليز، وفي عام 1952 اقترض الإنجليز من مصر مبالغ طائلة، و«القصر العيني» كان ثاني أشهر مركز طبي في العالم، والأوبرا بمصر كانت الثانية في العالم، معقبًا: «إيه الحكاية؟ هي مصر اختفت ولا إيه؟».