شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“حماس” تدين رفض الاتحاد الأوربي لعملية اختطاف الصهاينة

“حماس” تدين رفض الاتحاد الأوربي لعملية اختطاف الصهاينة
أدانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، رفض الاتحاد الأوروبي لعملية اختطاف المستوطنين لصهاينة الثلاثة في الخليل جنوبي...
أدانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، رفض الاتحاد الأوروبي لعملية اختطاف المستوطنين لصهاينة الثلاثة في الخليل جنوبي الضفة الغربية، معتبرةً تلك التصريحات "نوعًا من النفاق السياسي والمجاملة للاحتلال".
 
وقال "سامي أبو زهري"، المتحدث باسم الحركة في تصريح صحفي نشر اليوم الأحد، على الوكالات الرسمية: "إننا ندين بشدة البيان الصادر عن الاتحاد الأوروبي بشأن رفضه لاختفاء المستوطنين الثلاثة".
 
وأضاف في تصريحاته: " تصريحات الاتحاد الأوروبي نوع من النفاق السياسي والمجاملة للاحتلال الإسرائيلي، وكان الأولى به أن يبذل جهده لإنهاء اختطاف 5 آلاف فلسطيني في سجون إسرائيل قبل أن يتباكى على اختفاء 3 مستوطنين".
 
ودعا "أبو زهري" البرلمان الأوروبي إلى ممارسة الضغط على الاتحاد الأوروبي، لوقف "انحيازه" للاحتلال و"هو ما يدمر سمعة الأوروبيين ومكانتهم في العالم العربي"، حسب قوله.
 
وأدان الاتحاد الأوروبي في بيان له، أمس السبت، "عملية اختطاف المستوطنين الإسرائيليين الثلاثة في مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية"، مستنكرًا في الوقت ذاته مباركة حركة "حماس" للعملية.
 
هذا وقد اختفى 3 مستوطنين، في  12 يونيو الجاري، من مستوطنة "غوش عتصيون"  شمالي الخليل .
 
ولم تعلن أي جهة فلسطينية، مسؤوليتها عن اختطاف المستوطنين، لكن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، حمّل حركة حماس المسؤولية عن اختطافهم.
 
ورفضت "حماس" اتهامات سلطات الاحتلال المتكررة لها بالوقوف وراء العملية، دون أن تؤكد أو تنفي صحة الاتهام.
 
ووفق إحصائيات لوزارة الأسرى الفلسطينية يقبع في سجون الاحتلال حوالي 5 آلاف أسير فلسطيني بينهم 500 أسير من القطاع .


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية