شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مؤسسة “إنسانية”: أنقذوا “محمد سلطان” من خطر الموت

مؤسسة “إنسانية”: أنقذوا “محمد سلطان” من خطر الموت
أصدرت مؤسسة "إنسانية" بيان تطالب خلاله مؤسسات حقوق الإنسان والمجتمع المدني بإنقاذ "محمد سلطان"، بعد تدهور حالتة...
أصدرت مؤسسة "إنسانية" بيان تطالب خلاله مؤسسات حقوق الإنسان والمجتمع المدني بإنقاذ "محمد سلطان"، بعد تدهور حالتة الصحية، والتي منعتة من الوقوف على قدميه، كما تم نقله إلى وحدة العناية المركزة في مستشفى "القصر العيني" حيث لازال موجودًا هناك يعاني خطر فقدان حياته. 
 
جدير بالذكر أن "سلطان" معتقل منذ 24 في أغسطس الماضي، كما دخل في يومه 155 بالإضراب عن الطعام، كما أشار والده، دكتور صلاح سلطان، والمعتقل بدوره؛ إلى أن نجله فقد وعيه خمس مرات يوم الخميس الماضي، ما دفعه لإجباره على فك إضرابه عن الماء و الذي استمر لأكثر من 20 يومًا. 
 
وأشارت بعض التقارير الطبية إلى أن الحالة الصحية لسلطان قد دخلت منحنى غاية في الخطورة، ففي التقرير الصادر من أحد الأطباء في مستشفى الحسين بتاريخ 8 مايو 2014، تبين فيه "نقص شديد في الوزن، ووجود نزيف دم شديد في البول، وكذلك صول نسبة INR إلى (8) ومعدلها الطبيعي يتراوح من (8 – 1.2)، وتشير هذه النسبة المرتفعة إلى أن المريض قابل للنزيف من أي مكان في الجسد، بالإضافة لنقص في نسبة السكر في الدم (58)، وكذلك نقص في ضغط الدم (60/90)، وإنخفاض في معدل ضربات القلب (60)" .
 
وحملت المؤسسة السلطات المصرية المسؤلية الكاملة عن سلامة "سلطان"، مؤكدة أنه يجب توفير الرعاية الصحية المناسبة للمعتقليين، مطالبة بسرعة الإفراج عن "سلطان"، وتعويضه عما حدث له من أذى نفسي وبدني أثناء فترة اعتقاله.
 
وننشر لكم نص البيان : 
 
"أنقذوا محمد سلطان
29 يونيو – 2014 
 
استمرارًا للإهمال الذي يواجهه المعتقلين المعارضين للسلطات الحالية في السجون المصرية ، ففضلا عن إعتقالهم تعسفيا لمعراضتهم للسلطات الحالية و ممارستها فهم يتعرضون لموت بطئ و إنتهاكات عديدة داخل السجون المختلفة .
يدخل محمد سلطان المعتقل تعسفيا منذ 24 أغسطس من العام الماضي والمحتجز حاليا بسجن طرة يومه ال 155 في الإضراب عن الطعام و الذي بدأه يوم 25 يناير 2014 إحتجاجا على إعتقاله و تقيد حريته و تلفيق التهم له .
و قد أصيب سلطان يوم مذبحة فض إعتصام رابعة بطلق ناري في ذراعه و أجريت له عملية جراحية داخل زنزانته بدون أدوات أو رعاية طبية مناسبة .
وامتنع سلطان عن الزيارة أمس احتجاجًا على سوء معاملته و تعنت إدارة السجن في نقله إلى المستشفى كما تستدعي حالته ، و قد أمرت المحكمة بذلك يوم 23 يونير الجاري كما أشار والده إلى أنه فقد وعيه خمس مرات يوم الخميس الماضي مما دفعه لإجباره على فك إضرابه عن الماء و الذي استمر لأكثر من 20 يوما . 
وقد تدهورت الحالة الصحية لمحمد سلطان جراء اضرابه عن العام لدرجة افقدته القدرة على الوقوف على قدميه وادت الى نقله الى وحدة العناية المركزة في مستشفى القصر العيني حيث لازال موجودا هناك يعاني خطر فقدان حياته نتيجة لتدهور حالته الصحية واستمرارا لاضرابه الذي بدأه احتجاجا على اعتقاله التعسفي والغير قانوني الذي استمر عشرة اشهر حتى الان.
و قد أشارت تقارير طبيه سابقه إلى أن الحاله الصحيه لسلطان قد دخلت منحنى غايه فى الخطوره ، ففى التقرير الصادر من أحد الأطباء فى مستشفى الحسين بتاريخ 8 مايو 2014 والتى حصلت عليه مؤسسة إنسانيه تبين الأتى : 
– نقص شديد فى الوزن 
– وجود نزيف دم شديد فى البول 
– وصول نسبة ( (INRإلى (8) ومعدلها الطبيعى يتراوح من (8. – 1.2) ، وتشير هذه النسبه المرتفعه إلى أن المريض قابل للنزيف من أى مكان فى الجسد .
– نقص فى نسبة السكر فى الدم (58) .
– نقص فى ضغط الدم (60/90) . 
– إنخفاض فى معدل ضربات القلب (60) .
مما ينذر بأن حياة المعتقل محمد صلاح سلطان مهددة بالخطر الشديد وأنه لا يتلقى أى رعاية صحيه مناسبه .
و يعتبر الإضراب عن الطعام حق مكفول ووسيلة سلمية تكفلها المعاهدات و المواثيق الدولية للدفاع عن الحريات لذا وجب على إدارة السجن توفير الرعاية الصحية المناسبة للمعتقلين طوال فترة وجودهم في سجون الدولة و تحت سلطتها فضلا عن وجود أمر قضائي بنقل سلطان إلى المستشفى لخطورة حالته .
تشير مؤسسة إنسانية إلى أن الإعتقال التعسفي أصبح نهجا تنتهجه السلطات الحالية تجاه معارضيها فضلا عن إهمالها الجسيم في حقوقهم داخل السجون مما أدى إلى وفاة العشرات منهم داخل أماكن الإحتجاز المختلفة نتيجة ذلك .
و تحمل المؤسسة السلطات المصرية المسئولية الكامله عن حياة المعتقل محمد صلاح سلطان و تطالب بسرعة الإفراج عنه و تعويضه عن ما تعرض له من أذى نفسي و بدني خلال فترة إحتجازه .
كما تناشد المؤسسه منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى فى مصر وخارجها بضرورة إتخاذ خطوات حقيقيه وجاده تجاه ما يتعرض له المعتقلون تعسفيا فى مصر".


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية