شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الأهلي يفوز علي دبي بهدف دومينيك في ثاني المباريات الودية

الأهلي يفوز علي دبي بهدف دومينيك في ثاني المباريات الودية
  بدأ الأهلي يستفيق تدريجيا من غيبوبة مأساة بورسعيد، ونجح في تحقيق فوز مقبول على دبي وديا بالإمارات بهدف دون رد...

 

بدأ الأهلي يستفيق تدريجيا من غيبوبة مأساة بورسعيد، ونجح في تحقيق فوز مقبول على دبي وديا بالإمارات بهدف دون رد سجله دومينيك دا سيلفا في الدقيقة 78.

وكان الأهلي قد خسر مباراته الودية الأولى امام الشباب الكويتي 3-2 في الظهور الأول بعد مجزرة الأول من فبراير.

واختلف أداء الأهلي على مدار شوطي مباراة دبي، اذ ظهر بشكل ضعيف للغاية في الشوط الأول، إلا ان تغييرات مانويل جوزيه في الشوط الثاني نشطت من الأداء الهجومي للفريق.

ويخوض الأهلي مباراته الودية الثالثة والأخيرة في معسكر دبي مع فريق "الإمارات".  

شوط أول ممل

جاءت الخمس دقائق الأولى هادئة من الفريقين، قبل ان ينطلق محمد بركات من الناحية اليمنى في الدقيقة السابعة ويرواغ مدافع دبي ويحول عرضية بقدمه اليسرى لم ينجح السيد حمدي في استقبالها.

ولعب اكرامي دور المدافع وأبعد كرة خطيرة رمية تماس قبل ان يصل لها الحسن محمد مهاجم دبي في الدقيقة 11.

الهدوء عاد للمباراة بشكل أكبر بعد 15 دقيقة من بدايتها، وتباد الاهلي ودبي الكرات العشوئاية في منتصف الملعب، ولم يختبر الحارسين بأي كرة خطيرة حتى الدقيقة 35.

وسدد وليد سليمان تصويبة جيدة في الدقيقة 35 من ضربة ثابتة على حدود منطقة الجزاء التقطها حارس دبي يوسف أحمد بثبات.

حاول فريق دبي ان ينشط مع الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، ولكن دون خطورة تذكر على مرمى اكرامي.

دومينيك.. هدف وإصابة

واشترك الثلاثي دومينيك وأبوتريكة وجدو مع بداية الشوط الثاني بدلا من المثلث الهجومي الذي بدأ المباراة والمكون من فابيو جونيور والسيد حمدي ووليد سليمان.

وارتكب أحمد السيد خطأ فادح في الدقيقة 51 انفرد على اثره الحسن محمد مهاجم دبي لكن اكرامي كان في الموعد وأبعد الكرة ببراعة.

يوسف احمد حارس دبي رد على تألق اكرامي بعدها بدقيقة واحدة وابعد انفراد حقيقي لجدو.

واستقبل حسام عاشور كرة طولية من أبوتريكة برأسه بطريقة بارعة في الدقيقة 61 لكن حارس دبي يوسف أحمد كان أروع وأبعد الكرة بمهارة.

وقام محمد نجيب بخلفية مزدوجة بعد عرضية من أبوتريكة، لكن حارس دبي يمسك الكرة بثبات قبل 15 دقيقة من نهاية المباراة.

وأخيرا ينجح السنغالي – الموريتاني دومينيك دا سيلفا في التقدم للأهلي بعد ان انطلق بسرعته وانفرد بمرمى يوسف أحمد ووضع الكرة بقدمه اليسرى في الشباك مع الدقيقة 78.

وخرج دومينيك بعد الهدف متأثرا بإصابة، واشترك احمد فرج بدلا منه.

وكاد أحمد فرج ان يحرز هدفه الأول مع الأهلي في الدقيقة 90 بعد ان سدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، أبعدها حارس دبي ركنية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020