شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الظلام يسود قرى “نبروة” بالدقهلية وسط سخط الأهالي

الظلام يسود قرى “نبروة” بالدقهلية وسط سخط الأهالي
يعيش أهالي قرى مركز نبروة بمحافظة الدقهلية، في الظلام الدامس مع استمرار إنقطاع الكهرباء بشكل يومي،  لمدة 9 مرات...

يعيش أهالي قرى مركز نبروة بمحافظة الدقهلية، في الظلام الدامس مع استمرار إنقطاع الكهرباء بشكل يومي،  لمدة 9 مرات يوميًا ولفترات طويلة تتراوح ما بين الساعة والثلاث ساعات في المرة الواحدة، وسط حالة من الاستياء والغضب الشديدين من الأهالى والطلبة لعدم تمكن الطلاب من المذاكرة.

ويأتي ذلك فضلًا عن  توقف عدد من المصانع والورش خلال الساعات الأولى من اليوم ، وكذلك اتلاف البضائع والمواد الغذائية والأطعمة.

وباستطلاع مراسل شبكة "رصد" لأراء المقمين في قرى نبروة، قالت "إحسان" طالبة في الثانوية الأزهرية: " كلما عقدت العزم علي الله أن أذاكر يومًا، بعد جهد الدروس الطائل تقابلني الكهرباء بصدمة،  فأذهبي إلى النوم".

وأفاد  "عبده محمد عوض"، طالب بالمرحلة الثانوية إنه يجد صعوبة فى استذكار دروسه لانقطاع الكهرباء على فترات متقطعة تصل إلى 9 مرات يوميًا.

كما أدان عمال الورش والمصانع تصريحات حكومة الانقلاب التي تتهم معارضيها بقطع الكهرباء وتدمير أبراج الكهرباء، متسائلين كيف تتمكن شركة الكهرباء من تصليح تلك الأعطال خلال ساعات ثم تعاود الانقطاع مرة أخرى.

حيث أشار "حسام سرحان" صاحاب ورشة لتصنيع الألمونيوم بقرية بانوب، إلى أنه مجبر لوقف العمل فى ورشته لساعات طويلة، وتسريح عمال الورشة بسبب انقطاع التيار الكهربائى؛ علي فترات متقطعة وغير منتظمة؛ لمدد تقارب الـ 9 مرات في اليوم الواحد.
.

ولفت "حسام " إلى أن هذا الوضع دفعه لشراء مولد كهربائى، ولكنه فوجئ أن المولد لا يكفى حاجة الورشة من الطاقة ولن يستطيع تشغيل كل الأجهزة.

 

ويرجع إنقطاع الكهرباء المستمر بالمركز إلى التقصير والإهمال من قبل المسؤلين وعدم اتخاذهم الإجراءات اللازمة لصيانة المحولات الأمر الذى يؤدى إلى إنفجارها أو توقفها عن العمل نتيجة لزيادة الأحمال، كما أشار عدد من الأهالي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020