شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“مركز الدراسات الدولية”: خطاب السيسي علماني يروق للمحافظين الأمريكيين

“مركز الدراسات الدولية”: خطاب السيسي علماني يروق للمحافظين الأمريكيين
وصف مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية الخطاب الذي يستخدمه السيسي لمخاطبة الأزهر بأنه "خطاب علماني"، مشيرًا إلى أن دعوته إلى تجديد الخطاب الديني حظيت بترحيب المحافظين الأمريكيين.

وصف مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية الخطاب الذي يستخدمه السيسي لمخاطبة الأزهر بأنه “خطاب علماني”، مشيرًا إلى أن دعوته إلى تجديد الخطاب الديني حظيت بترحيب المحافظين الأمريكيين.

وقال المركز: “في 1 يناير 2015، استخدم السيسي الأزهر كمنصة للحديث عن إصلاح الخطاب الديني في مصر. وفي خطابٍ بمناسبة مولد النبي- حظي بترحاب واسع في أوساط المحافظين  الأمريكيين- خرج السيسي عن النص مخاطبًا رجال الدين المجتمعين. تحدَّث بحماس، لكن بنبرة هادئة، وبلغة عربية عامية، داعيًا إلى إعادة النظر في الخطاب الديني لاستعادة مجد الإسلام“.

وأضاف: نظرًا لمكانة اللغة العربية الفصحى باعتبارها لغة النبي، ونظرًا للجدية التي تعامل بها الأزهر مع تعليم اللغة العربية السليمة على مدار قرون، كان قرار الرئيس – باعتباره زعيما علمانيًا – بإلقاء خطابه أمام علماء الأزهر بلغة علمانية مؤشرًا واضحًا على من يمثل السلطة في مصر الجديدة”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية