شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“مفرح”: سجن جمصة قتل “الفلاحجي” بحرمانه من علاج التليف الكبدي

“مفرح”: سجن جمصة قتل “الفلاحجي” بحرمانه من علاج التليف الكبدي
أكد الناشط الحقوقي، أحمد مفرح، مدير مؤسسة الكرامة لحقوق الإنسان، أن وفاة محمد الفلاحجي بداخل سجن جمصة لسوء الرعاية الصحية، هي الحالة الرابعة عشر داخل السجون خلال شهر مايو 2015.

أكد الناشط الحقوقي، أحمد مفرح، مدير مؤسسة الكرامة لحقوق الإنسان، أن وفاة محمد الفلاحجي بداخل سجن جمصة لسوء الرعاية الصحية، هي الحالة الرابعة عشر داخل السجون خلال شهر مايو 2015.

وتوفي المعتقل السياسي النائب السابق بالبرلمان عن حزب الحرية والعدالة، محمد محمد الفلاحجي،  عن عمر يناهز 58 عامًا، بداخل سجن جمصة بسبب سوء الرعاية الصحية ومعاناته من تليف كبدي .

وأضاف “مفرح”- خلال منشور له على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”- أنه بوفاة الفلاحجي، ارتفعت أعداد القتلى بداخل أماكن الإحتجاز منذ 30 يونيو 2013 وحتى الأن إلى 265 حالة.

وأضاف، أنه أرتفعت أعداد القتلي بداخل أماكن الاحتجاز فى عهد السيسي إلى 135 حالة حتى الآن، كما ارتفع أعداد القتلى بداخل أماكن الاحتجاز في عهد مجدي عبد الغفار إلى 36 حالة .

وأشار “مفرح” إلى ارتفاع أعداد القتلى بداخل السجون في عهد اللواء حسن السوهاجي، مدير مصلحة السجون إلى 10 حالات.

ولفت “مفرح” إلى أن الفلاحجي، هي حالة القتل الثانية التي يتم الكشف عنها بداخل سجن جمصة العمومي الذي يقبع فيه قيادات جماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة، وقد سبقه وفاة وليد علي طغيان، الشهر الماضي.

وأفاد أن مؤسسة الكرامة أطلقت نداءً عاجلًا في 1 مايو إلى المقرر الخاص المعني بمسألة التعذيب وغيره، بشأن استمرار اعتقال محمد الفلاحجي وتعرضه، بسبب مواقفه السياسية للتعذيب وسوء المعاملة وحرمانه من العلاج رغم معاناته من أمراض مختلفة لدرجة أن حياته أصبحت في خطر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020