شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“قلاش”: السيسي يقدر الصحفيين.. و”الداخلية” تدخلنا في صدام مروع

“قلاش”: السيسي يقدر الصحفيين.. و”الداخلية” تدخلنا في صدام مروع
هاجمت نقابة الصحفيين، الإجراءات التي قامت بها وزارة الداخلية، ضد صحيفة «اليوم السابع»، والإفراج عن رئيس تحريرها خالد صلاح وأحد صحفييها بكفالة مالية، مؤكدة أن هذا الأمر لا يفرق عن الحبس الاحتياطي.

هاجمت نقابة الصحفيين، الإجراءات التي قامت بها وزارة الداخلية ضد صحيفة “اليوم السابع”، والإفراج عن رئيس تحريرها خالد صلاح وأحد صحفييها، بكفالة مالية، مؤكدة أن هذا الأمر لا يفرق عن الحبس الاحتياطي.

وقال يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، في تصريحات صحفية، إن ما يحدث الآن من إجراءات قامت بها وزارة الداخلية ضد موقع “اليوم السابع”، يمثل تراجعًا كبيرًا في الحريات، وهجمة تتعرض لها حرية الصحافة بعد “ثورتين”، مشددًا على أن تلك المعالجات الأمنية تمثل أكبر خدمة للإرهاب.

واستنكر “قلاش”، الإفراج عن رئيس تحرير اليوم السابع، بكفالة في قضية تتعلق بالنشر، معتبرًا أن الهدف من ذلك ترويع الصحفيين، مضيفًا “الأمر يحتاج إلى وقفة، ولن نصمت وسنتخذ موقفًا واضحًا؛ لأن العدوان عل حرية الصحافة، يعني الاعتداء على الكشافات التي تنير الطريق للحاكم والمحكومين”.

وتابع: “السيسي يتحدث عن الصحافة بطريقة تحمل اهتمامًا ورعاية عظيمة، لكننا نجد الآن من قبل وزارة الداخلية والنيابة العامة، ما يدخلنا في صدام مروع؛ بعد عدم الرد على مذكرات النقابة التي قدمتها للنيابة بشأن الحدث”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية