شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

كتائب القسام تنعى القيادي اللبناني سمير القنطار

كتائب القسام تنعى القيادي اللبناني سمير القنطار
نعت كتائب كتائب الشهيد عز الدين القسام " الجناح العسكري لحركة حماس " - اليوم الأحد - القيادي بحزب الله اللبناني سمير القنطار الذي اغتالته غارة "إسرائيلية" على منزله بالعاصمة السورية دمشق.

نعت كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس -اليوم الأحد- القيادي بحزب الله اللبناني سمير القنطار الذي اغتالته غارة “إسرائيلية” على منزله بالعاصمة السورية دمشق.

وقالت الكتائب في بيان أصدرته اليوم: “ننعى إلى المقاومة الإسلامية في لبنان، وإلى أسرانا في سجون الاحتلال، وإلى الشعبين الفلسطيني واللبناني، وإلى أبناء أمتنا العربية والإسلامية، وإلى أحرار العالم، شهيد فلسطين ولبنان، شهيد المقاومة الإسلامية، وعميد الأسرى العرب في سجون الاحتلال سابقًا المناضل العربي الكبير سمير علي القنطار”.

وأضاف البيان: “إن كتائب الشهيد عز الدين القسام وهي تنعى المناضل القنطار لتستذكر سيرته ونضاله في صفوف المقاومة الفلسطينية، ودوره البطولي في قيادة عملية نهاريا في 22 أبريل 1979م التي اجتاز فيها الحدود من لبنان إلى فلسطين، وكبَّد العدو فيها الخسائر، كما تستذكره كأحد قادة الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال؛ حيث كان له دوره البارز في المسيرة النضالية الطويلة للحركة الأسيرة على مدار ما يزيد عن 29 عامًا، حتى أفرج عنه العدو الصهيوني مرغمًا في عملية الوعد الصادق عام 2008م”.

واختتم البيان بتعهد الكتائب أن تبقى دائمًا وفية لعهدها مع الشهداء والأسرى والجرحى لإتمام مسيرة الجهاد والمقاومة حتى دحر الاحتلال وتحقيق العودة وتحرير الأسرى والمقدسات.

وكان القنطار قد لقي مصرعه في الأراضي السورية؛ مساء أمس السبت بسبب غارة على بناية سكنية، بمنطقة جرمانا بالعاصمة دمشق. 

يذكر أن القنطار أطلق سراحه في عملية لتبادل الأسرى مع حزب الله في العام 2008 مقابل جندي “إسرائيلي”، وذلك بعد أن أصدر القضاء “الإسرائيلي” حكمًا بسجنه لمدة 542 سنة بعد إدانته بالمشاركة في هجوم أدى لمقتل ثلاثة “إسرائيليين” في العام 1979 وكان حينها يبلغ من العمر 16 عامًا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020