شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالصور والفيديو.. رحلة إسلام بحيري من الثورة الدينية إلى سجون السيسي

بالصور والفيديو.. رحلة إسلام بحيري من الثورة الدينية إلى سجون السيسي
قضت محكمة جنح مستأنف مصر القديمة بجنوب القاهرة، أمس الإثنين، بقبول الاستئناف المقدم من الباحث إسلام بحيري، مقدم برنامج "مع إسلام" على فضائية "القاهرة والناس"، على حكم حبسه 5 سنوات؛ لاتهامه بازدراء الإسلام، وتخفيف الحكم لعام
قضت محكمة جنح مستأنف مصر القديمة بجنوب القاهرة، أمس الإثنين، بقبول الاستئناف المقدم من الباحث إسلام بحيري، مقدم برنامج “مع إسلام” على فضائية “القاهرة والناس”، على حكم حبسه 5 سنوات؛ لاتهامه بازدراء الإسلام، وتخفيف الحكم لعام واحد.

واستمرت المحكمة في حالة انعقاد لمدة 12 ساعة، منها ساعتان ونصف الساعة استمعت فيهما لمقيمي الدعوى والمدعي بالحق المدني ودفاع المتهم، ومنحت ساعة ونصف الساعة لإسلام بحيري ليترافع عن نفسه، وتقديم المستندات، وعرض الفيديوهات، ثم انتقلت هيئة المحكمة لغرفة المداولة لتصدر الحكم بعد قرابة العشر ساعات.

وعلق بحيري على الحكم بشكل ساخر قائلًا: “أشكر الرئيس عبدالفتاح السيسي -على حد وصفه- الذي طالب بـ«ثورة دينية» ولكن من نفذوا ما قال يتم سجنهم”.

وأضاف “بحيري” -في مداخلة هاتفية لبرنامج «القاهرة اليوم» مع عمرو أديب، مساء أمس الإثنين- “بشكر كتير جدًا الرئيس السيسي -على حد وصفه- وثورته الدينية والقائمين في الدولة وحرية التعبير والمنفذين للقانون والدستور؛ لأن واحد زيي قدم للإنسانية ولمصر الخير هيتحبس”.

وصل الباحث إسلام بحيري، إلى قسم الخليفة؛ تمهيدًا لترحيله إلى سجن طره، اليوم الثلاثاء؛ وذلك تنفيذًا للحكم الصادر من محكمة جنح مستأنف مصر القديمة بحبسه عامًا؛ بتهمة ازدراء الأديان.

وأكد العقيد ياسر فوزي، رئيس حرس محكمة جنوب القاهرة بزينهم، توجه مأمورية من قوات حرس المحكمة لنقل المتهم إسلام بحيري إلى حجز الترحيلات بقسم الخليفة؛ تمهيدًا لنقله لأقرب سجن عمومي، مشيرًا إلى أنه من المحتمل أن يكون طره.

كانت محكمة جنح مستأنف مصر القديمة بجنوب القاهرة، قد قضت، أمس الإثنين، بقبول الاستئناف المقدم من الباحث إسلام بحيري على حبسه 5 سنوات لاتهامه بازدراء الأديان وتخفيف الحكم لعام.

كانت محكمة جنح مصر القديمة، أصدرت حكمها برفض معارضة بحيري، وأيدت الحكم الصادر من محكمة أول درجة بسجنه 5 سنوات لتغيبه وعدم حضور دفاعه للجلسة.

كان المحامي محمد عسران، أقام دعوى تحت رقم 6931 لسنة 2015 ضد إسلام إبراهيم بحيري هلال؛ اتهمه فيها بازدراء الأديان، واستند في دعواه، إلى نصوص المواد 98 و160و161 من قانون العقوبات.

انتقد إسلام بحيري، من خلال برنامجه “مع إسلام” على فضائية “القاهرة والناس” العديد من النصوص الدينية لدرجة أنه وصفها بالخرافات، كما هاجم العديد من الرموز الدينية؛ حيث وصف “أحمد بن تيمية” بسفاح الإسلام، وهو الوصف نفسه الذي أطلقه على “البخاري”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية