شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

في 24 ساعة.. حجب “العربي الجديد” ومنع طباعة “اليوم السابع”

في 24 ساعة.. حجب “العربي الجديد” ومنع طباعة “اليوم السابع”
تتزايد حالات قمع الحريات في مصر، في عهد النظام الحالي بقيادة عبدالفتاح السيسي، إذ تم خلال الـ24 ساعة الماضية غلق موقع "العربي الجديد" القطري

تتزايد حالات قمع الحريات في مصر، في عهد النظام الحالي بقيادة عبدالفتاح السيسي، إذ تم خلال الـ24 ساعة الماضية غلق موقع “العربي الجديد” القطري، كما تم إيقاف طباعة عدد “اليوم السابع” بسبب تقرير تناول معلومات مدير مكتب السيسي.

وكان عبدالفتاح السيسي قد أكد أن “مصر لديها حرية إعلام غير مسبوقة”، مدعيًا في حوار تليفزيوني: “مافيش حد في الإعلام أو الصحافة أو التليفزيون يمكن أن يتم الحجر على رأيه، ولم يحاسب أي صحفي أو إعلامي على رأيه منذ اعتلائي السلطة في مصر”، بحسب زعمه.

العربي الجديد

فوجئ مستخدمو شبكة الإنترنت في مصر صباح اليوم بحجب موقع “العربي الجديد” عن الشبكة داخل مصر، دون أي مقدمات أو مسببات لهذا الحجب حتى الآن، لتصبح الدولة الثالثة التي تحجبه في نطاقها بعد السعودية والإمارات.

وأكد مستخدمو وزوار موقع “العربي الجديد” أنهم لم يتمكنوا من دخول الموقع من خلال شبكة الإنترنت في مصر، لكن عند محاولتهم استعمال برامج تغير “البروكسي” تمكنوا من الدخول إلى الموقع بسهولة، الأمر الذي يؤكد حجب السلطات المصرية الموقع في نطاقها.

ولم تعلن أي جهة مصرية حتى الآن عن الحجب أو أسبابه، بل تم دون إبلاغ لإدارة الموقع عن سبب الحجب أو حتى إعلامهم بالمخالفة التي ارتكبت ليتم اتخاذ مثل هذا القرار الذي يشكل انتهاكا صارخا لحرية الرأي وتقييدا جديدا للإعلام الإلكتروني. 

ولم تكن مصر هي الأولى التي اتخذت هذا القرار ضد “العربي الجديد”، بل كانت هي الثالثة بعد أن حجبته الإمارات والسعودية منذ عدة أيام.

جدير بالذكر أن “العربي الجديد” موقع إلكتروني وصحيفة يومية شاملة تملكها شركة “فضاءات ميديا ليمتيد”، ومقرها لندن، ويهتم بشؤون الوطن والمواطن العربي، وتصدر النسخة الورقية وتوزع في عدد من العواصم العربية والغربية.

اليوم السابع

أكدت مصادر مطلعة أن السلطات المصرية أوقفت طبع عدد الأربعاء 30 ديسمبر من صحيفة “اليوم السابع”، حيث تم حذف تقرير مطول كان يتناول معلومات ومواقف من حياة اللواء عباس كامل، مدير مكتب عبدالفتاح السيسي.

وأوضح فتحي أبوحطب، مدير عام صحيفة “المصري اليوم”، أن عدد صحيفة “اليوم السابع”، الصادر أمس الأربعاء، توقف طباعته بسبب ملف الصحيفة عن اللواء عباس كامل مدير مكتب عبدالفتاح السيسي.

وأرفق “حطب” غلاف العدد على حسابه الشخصي عبر موقع “تويتر”، معلقا: “سحب عدد الأربعاء لصحيفة اليوم السابع من المطبعة.. الإفراط في المدح شتيمة”.

المصري اليوم

شبّ حريق محدود في الطابق الثاني بعقار البنك التجاري الدولي، CIB، بوسط القاهرة، اليوم الأربعاء، والذي يضم في طابقيه الرابع والخامس مقر صحيفة “المصري اليوم”، إثر انفجار أنبوب فريون خاص بالمكيفات، أدت لإصابة أحد عمال النظافة بحالة إغماء.

ونفّذت إدارة الموارد البشرية بالصحيفة خطة إخلاء ناجحة للعاملين في الجريدة، لم تستغرق سوى دقائق معدودة، تمكن في حينها عمال الصيانة من السيطرة على الحريق.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020