شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الأزهر: الكنيسة المصرية لا ترضى بما تبثه قناة “الحياة”

الأزهر: الكنيسة المصرية لا ترضى بما تبثه قناة “الحياة”
أعرب الأزهر الشريف عن قلقه من الأفكار المتطرفة سواء أكانت إسلامية أو غير إسلامية والتي تبثها بعض القنوات الفضائية وتهدف إلى "إثارة الفتن والقلاقل بين أبناء الوطن في هذه الأوقات العصيبة"

أعرب الأزهر الشريف عن قلقه من الأفكار المتطرفة سواء أكانت إسلامية أو غير إسلامية والتي تبثها بعض القنوات الفضائية وتهدف إلى “إثارة الفتن والقلاقل بين أبناء الوطن في هذه الأوقات العصيبة”.

وأوضح بيان لمرصد الأزهر الشريف، الخميس، أن المرصد لاحظ أن هناك قنوات فضائية مسيحية تبث على “النايل سات” خاصة قناة “الحياة”، والتي تبث برامج حوارية “تتعرض لعقائد المسلمين ونصوص القرآن الكريم والسنة المطهرة، وتلصق كل نقيصة بالإسلام، وتشكك في عقائده وأحكامه بطريق سافرة لا تقوم على دليل، ولا تمت للمنهج العلمي بصلة، وتستضيف من تقدمهم على أنهم مسلمون مرتدون عن الإسلام ومعتنقون للمسيحية وتظهرهم في برامج حوارية أخرى”.

وأشار البيان إلى أن هذه القناة تقدم نفسها على أنها مسيحية، الأمر الذي “يستفز مشاعر المسلمين ويخلق حالة من الكراهية تجاه إخوانهم المسيحيين والذين طالما عاشوا معا يتبادلون مشاعر الاحترام والتقدير”.

وأوضح أن الأزهر الشريف يعرب دائما عن احترامه لكل الأديان السماوية ويؤمن بسنة التنوع والاختلاف، لكنه في الوقت نفسه يرفض رفضًا مطلقًا أي مساس بأديان ومعتقدات الآخرين وفقا للآية القرآنية: “لَكُمْ دِينُكُمْ ولِيَ دِينِ”.

وأشار إلى أن مرصد الأزهر على يقين من أن الكنيسة الوطنية المصرية لا يمكن بحال أن تقر أو ترضى عما تبثه قناة الحياة Al-Hayat TV.

ودعا مرصد الأزهر المخلصين من أبناء الوطن لا سيما قادة الكنيسة المصرية للعمل على “توجيه وتصحيح مسار هذه القنوات التي من شأنها إثارة الأحقاد والضغائن، وتهديد أمن المجتمع المصري وزعزعة استقراره والتفرقة بين أبنائه حفاظا على مصلحة الوطن العليا”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020