شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالفيديو.. فتاوي 2015 من تحليل الخمور إلى جواز أكل لحم الزوجة

بالفيديو.. فتاوي 2015 من تحليل الخمور إلى جواز أكل لحم الزوجة
شهد عام 2015 الكثير من الفتاوى التي أثارت جدلاً واسعاً على مستوى الرأي العام، واهتمت بها برامج "التوك شو".. كان آخر فتاوي عام 2015 فتوي الشيخ علي جمعة بتحليل بيع الخمر، وتأكيده أن مخدرا الحشيش والأفيون لا يفسدان الوضوء.

شهد عام 2015 الكثير من الفتاوى التي أثارت جدلاً واسعاً على مستوى الرأي العام، واهتمت بها برامج “التوك شو”.. كان آخر فتاوي عام 2015 فتوي الشيخ علي جمعة بتحليل بيع الخمر، وتأكيده أن مخدرا الحشيش والأفيون لا يفسدان الوضوء.

الحشيش والأفيون

أفتي الشيخ على جمعة، مفتي الجمهورية السابق، بجواز بيع ونقل “الخمور” في بلاد الغرب والدول التي تبيح الخمور.

وقال “جمعة” خلال حواره في برنامج “والله أعلم” عبر فضائية “سي بي سي”، إنه يجوز للمسلم بيع الخمر في المطعم الذي يملكه في بلاد الغرب، وأنه يجوز تقديم الخمور وغيرها من الأطعمة المحرمة على المسلمين في مطاعم المسلمين لكن بشرط عدم تقديمها وبيعها للمسلمين.

وفي فتوي أخرى  أكد علي جمعة أن الحشيش والأفيون لا يفسدان الوضوء لأنهم طهارة، مشددا أن شربهم حرام ،ولكن لا يفسد الوضوء.

الخمر ليس حراماً

أفتي الشيخ الأزهري مصطفى راشد، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء الإسلام من أجل السلام ورفض العنف، بجواز شرب الخمر، لأنه يقع تحت طائلة المكروه، مشددًا على أن التحريم يقع على السكر.

وأضاف راشد، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية إنجي أنور، ببرنامج “البيت بيتك”، عبر فضائية “تِن”، أن “علة التحريم أساسها الضرر، والضرر يقع على الإنسان وغيره في حالة السُكر، والتحريم لا يكون إلا بنص، وعندما ينتفي وجود نص قرآني صحيح قاطع، أو حديث صحيح متواتر، لذلك لا نستطيع أن نقول إن الخمر محرم لما فيه من الافتئات على الله”.

وتابع :عندما ينتفي وجود نص قرآني صحيح قاطع أو حديث صحيح متواتر لا نستطيع أن نقول إن الخمر محرم، لأنه اجتهاد على الله، ووضع شرعي جديد.

الزنا غير محرم فى القرآن

أثار قول مفتي مصر السابق، علي جمعة، أثناء ندوة بمعرض الكتاب الدولي، في فبراير الماضي ، أقيمت لمناقشة كتاب الإجماع للدكتور على عبدالرازق، بأن “القرآن لا يحرم الزنا” جدلًا كبيرًا في الشارع المصري، حيث تعرض المفتى السابق لهجومٍ كبير، قبل أن يخرج نافيًا أن يكون قوله يعني عدم حرمانية الزنا موضحًا، في بيان أصدره، أن القرآن الكريم “لم يحرم الزنا بلفظ (حرّم)، فلا نجد آية تقول (حرّم عليكم الزنا)، وإنما حرَّم الله تعالى كل مقدمات الزنا وما يؤدي إليه فقال: ﴿ولا تقربوا الزنا﴾، وإذا حرم ما يؤدي إلى الزنا فالزنا نفسه أشد حرمة”.

الطلاق لا يكون صحيحًا إذا نطقت الهمزة

قال الشيخ خالد الجندي، ردًا على سؤال متصل أثناء حلقة برنامج “نسمات الحياة”، على قناة “الحياة”، إنه كلمة “طلاق” لابد أن تُقال بمضمون ومفهوم الحقيقي الذي قيل في الشريعة الإسلامية، بمعنى أن يُقال كلمة “إنتي طالق بـ (القاف)، إنما كلمة (طالئ) لا وزن لها”.

واستنكر الشيخ الجندي، إطلاق بعض الدعاة والمشايخ وعلماء الأزهر فتاوى تبيح الطلاق الشفوي، قائلًا: “يا مشايخ اتقوا الله في نسائنا ونساء المسلمين، الطلاق الشفوي لا قيمة له ولا وزن له”.

وأضاف الجندي خلال برنامجه “نسمات الروح”، على قناة “الحياة”، أنّه لا يتم نقل ملكية شيء إلا مكتوبًا وليس بالكلام وكذلك الطلاق، موضحًا أن الطلاق لا يقع إلا بختم النسر.

 

المرأة المُعطرة.. “زانية”

قال الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن والشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، إن “أي امرأة استعطرت ومرت على قومٍ، فشموا رائحتها فهي زانية”.

وأضاف كريمة، خلال حواره ببرنامج “منهج حياة”، المذاع على قناة “العاصمة”: “هذا ينطبق أيضًا على الملابس الشفافة التي تُظهر البشرة أو تجسد الجسد”.
 

مقاطعة الانتخابات كـ “عقوق الوالدين”

أثار شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب، موجة من الجدل، بعد وصفه لمقاطعي الانتخابات البرلمانية بالأشخاص “العاقين” للوالدين، وذلك في تصريحاتٍ له أمام إحدى اللجان الانتخابية بعد الإدلاء بصوته، مؤكدًا إنه حرص على المشاركة لأنها “واجب وطني لا يمكن ولا يصح التفريط فيه”، داعيًا المقاطعين إلى “إنهاء المقاطعة فورًا والنزول لتأدية حق مصر التي هي أم”، مضيفًا: “هؤلاء المقاطعون بمنزلة الذين يعيقون آبائهم وأمهاتهم”.

الممتنع عن التصويت في الانتخابات كتارك الصلاة

قال الدكتور عبد الله النجار، عضو مجمع البحوث الإسلامية، إن استغلال مرشحي البرلمان لحاجة بعض المواطنين وتقديم رشاوى انتخابية لهم حرام شرعا، مؤكدا أن الممتنع عن التصويت في الانتخابات كتارك الصلاة؛ لأنه واجب شرعي.

وأضاف النجار خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “90 دقيقة” على فضائية “المحور”، أن من يحاول إخراج المصوتين عن الحياد في الانتخابات البرلمانية مجرم وجريمته تصل إلى حد الإفساد في الأرض، مؤكداً تأييده لفتوى دار الإفتاء بتحريم الرشوة الانتخابية.

النقاب “حرام شرعًا”

حرم الشيخ محمد عبد الله نصر، الشهير بـ”الشيخ ميزو” النقاب، وطالب عبد الفتاح السيسي، بفرض قانون بحظر النقاب في مصر، مؤكدًا أن “النقاب ضد القرآن وحرام شرعًا، لأن القرآن نهى عن ارتدائه، وتغطية الوجه”.

 

حديث الشاب والفتاة على “فيسبوك”.من درجات الزنا

حرم الشيخ سالم عبد الجليل، وكيل وزارة الأوقاف الأسبق، حديث الشاب والفتاة عبر “فيسبوك”، مؤكدًا أن ذلك يؤثر على الأسرة ويسبب الطلاق بين الأزواج.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية رولا خرسا، عبر فضائية “LTC“: “فيسبوك يؤثر على الزواج لأن الرجل يتكلم مع فتاة أخرى غير زوجته في كلام غير أخلاقي، والزوجة أيضًا تقوم بالمثل، فهذا لا يجوز ومحرم دينيًا.

وتابع :المجتمع مكوي بهذا الموقع يقينًا، فصحوبية الولد والبنت على الفيس، والدردشة في كلام فاضي، درجة من درجات الزنا”.

 

جواز “أكل الرجل زوجته”

أصدر مفتي السعودية، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، فتوي تبيح من خلالها “أكل الرجل زوجته في حال ما أصابه جوع شديد، وخاف على نفسه من الهلاك، والأكل قد يشمل عضوًا واحدًا من جسدها، أو أكل الجسد أن بلغ الجوع مبلغًا عظيمًا”، معتبرًا هذه الفتوى دليلاً على تضحية المرأة وطاعتها لزوجها ورغبتها في أن يصير جسديهما جسدًا واحدًا.

“تحريم النظر” في فيديوهات تنظيم الدولة

أفتى الأزهر، في بيانٍ له، بحرمة النظر إلى فيديوهات القتل والحرق والذبح التي يبثها تنظيمالدولة ،كما حرّم ترويجها ونشرها، معتبرًا أنها تظهر الدين الإسلامي بمظهر “كريه مشؤوم”.

وقال في بيانه: النشر يحقق تلبية للأهداف الخبيثة للقتلة من محاولات فاشلة لكسر إرادة الأمة وتقويض عزيمة أبنائها، وتحقيق دعاوى كاذبة لأعدائها في ترسيخ ثقافة الإسلاموفوبيا، وإظهار الدين الإسلامي بمظهر كريه مشؤوم، والإسلام وكافة الأديان بريئون من كل ذلك.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020