شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بيان منسوب للإخوان بشأن إيران يثير غضب النشطاء السعوديين

بيان منسوب للإخوان بشأن إيران يثير غضب النشطاء السعوديين
أثار بيان منسوب لجماعة الإخوان المسلمين، حول الأزمة بين السعودية وإيران، موجة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل نشطاء سعوديين، وفي المقابل سارع الدكتور جمال حشمت، القيادي بالجماعة، بنفي علاقة الإخوان بالبيان.

أثار بيان منسوب لجماعة الإخوان المسلمين، حول الأزمة بين السعودية وإيران، موجة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل نشطاء سعوديين، وفي المقابل سارع الدكتور جمال حشمت، القيادي بالجماعة، بنفي علاقة الإخوان بالبيان.

البيان يطالب طرفي الأزمة بإزالة التوتر وضبط النفس

وكانت جماعة الإخوان قالت -في بيان، تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي- إنه على الدول التي في ضفتي الخليج أن تهدأ، داعية الجميع إلى إزالة التوترات وضبط النفس.

وأضاف البيان “في لحظة تاريخية فارقة يتداخل فيها الشرعي والإنساني وحق السيادة مع دول الجوار ولحمة الدين الواحد مع رابطة ما يعلنون أنهم أبناء أمة القبلة التي تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله ومع وطأة التحديات وزلزلة النوازل التي تشحن النفوس بعوامل الجفاء بدلًا من مشاعر الصفاء والنيران المشتعلة على الأرض التي تأكل أواصر وعرى الأخوة الإيمانية، فإننا في جماعة الإخوان المسلمين نوقن أن فريضة الوقت تقديم العمل لصالح الدين السامي والهوية واستقرار الأوطان على كل ما عداه”.

وتابع البيان: “نحن في جماعة الإخوان المسلمين، والأمة تواجه إحدى عواصف الزلزلة الحالية، لا نملك حلًا نقدمه لأطراف الأزمة التي جرت وقائعها هذا الأسبوع على ضفتي الخليح والتي كنا نأمل أن يتم احتواؤها من خلال مسارات أخرى غير تلك التي جرت فيها، إلا أن نناشد الجميع بحق شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله أن يتخذوا وقفات للمراجعة وتلافي أي خطوات من شأنها أن تضفي المزيد من التردي على الأوضاع، وأن يتم اتخاذ إجراءات تهدئة عملية تعلو على أوجاع القلوب… فيكفي أمتنا ما نزل بها من بلاءات، وخاصة أن الأحداث لم يفلت مسار التحكم من أيدي أطرافها بعد، ونحن نقرأ قوله تعالى ((واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة واعلموا أن الله شديد العقاب)) (الأنفال- 25).

واختتم البيان بقوله: “لعل وقفة يبتغي فيها الجميع وجه الله عز وجل تأتي برحمة يتولد معها شعور أمن ومشاعر أمان بعد أن غابت طويلًا عن ساحات أمتنا وحسبنا وحسب الجميع رضاء المولى سبحانه وتعالى. اللهم قد بلغنا اللهم فاشهد والله أكبر ولله الحمد”.


غضب النشطاء السعوديين

وجاءت تعليقات النشطاء السعوديين مهاجمة للإخوان أيضًا؛ بسبب عدم إدانتها إيران وتأييد مواقف السعودية.

وقال الكاتب الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، إن قيادة الإخوان بمصر تحترف الوقوع في الأخطاء القاتلة، ولذلك لا تستحق أن تقود مشروع التغيير.

وكتب “خاشقجي” تغريدة له عبر موقع “تويتر” فقال: “قيادة الإخوان بمصر تحترف الوقوع في الأخطاء القاتلة لذلك لا تستحق ولن تستطيع قيادة مشروع للتغيير”.

وقال عبيدة نحاس، الخبير السياسي السوري، في تدويناته على “تويتر”: “بيان الإخوان (مصر) الذي دعا للمصالحة بين “أهل القبلة” على ضفتي الخليج يعبر عن منهجية فاسدة تنصر الظالم لأنه “مسلم”!”.

وأضاف “اعتماد مفهوم “أهل القبلة” أساسًا للمعاملة، ضد منهج الإسلام في الأمر بالعدل والإحسان، وإيكال الحساب على المعتقد إلى الله”.

وتابع: “المصالحة مع إيران تكون إذا أوقفت الظلم والقتل، وليس لأنها من “أهل القبلة”.. ألم نقاتل داعش لإجرامها وظلمها وهي تدّعي الإسلام؟”.

وأوضح الناشط السياسي “المساواة بين السعودية وإيران في بيان الإخوان (مصر) كارثة تكشف عن انحراف لا يقره عاقل.. كان حريًا ببيان الإخوان المصريين البحث عن مصالحة مع الحكومة في مصر وليس إيران”.

واختتم كلامه قائلًا: “مصر قوة للعالم العربي وتشكل مع السعودية عمقًا إستراتيجيًا، والأحرى رأب الصدع فيها بدلًا من البحث عن صديق في إيران”.

وفي المقابل، نفت مصادر سياسية مقربة من جماعة الإخوان المسلمين، صحة الأنباء المتداولة عن صدور أي بيان لها بخصوص الأزمة السعودية الإيرانية الأخيرة.

قيادي بالجماعة ينفي صحة البيان

وقال القيادي في جماعة الإخوان، الدكتور جمال حشمت، إن البيان الذي صدر غير صحيح ومزور.

وفي صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، نشر “حشمت” بيانًا قال فيه: “هناك بيان منسوب لجماعة الاخوان المسلمين حول الأحداث الراهنة على ضفتي الخليج تلك التي تحدث بين إيران وأهل السنة من دول خليجية وعربية ويطالب الطرفين بالتروي والمراجعة دون أن يقدم رؤية للحل رغم وضوح الحق”.

وأضاف -في تدوينته- قائلًا: “أعتقد يقينًا لمعرفتي بمواقف الجماعة التاريخية في الانحياز للحق وتكلفة ذلك والذي دفعته الجماعة منذ نشأتها حتى الآن للمحافظة على الدين ونشر منهجه والدعوة إلى التمسك به واللجوء إليه في حياة الأمة واحتياج العالم له نقيًا خالصًا خاليًا من الإفراط والتفريط، أعلن وجهة نظري أن هذا بيان مزور وغير حقيقي لأنه مجهول النسب لا يملك حجة ويغرد خارج سياق الأمة والزمن وأستبعد أن يتبناه أحد من القيادات العاملة المجاهدة.. جماعة الإخوان أعظم وأجل شأنًا من هذا البيان”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020