شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

توتر العلاقات الأردنية- السورية وخير الله لـ”رصد”: أميركا تريدها فوضى

توتر العلاقات الأردنية- السورية وخير الله لـ”رصد”: أميركا تريدها فوضى
علق مسؤولون أردنيون، على تكرار مشهد سقوط عدة قذائف عشوائية باتجاه الرمثا ومحيطها من الجانب السوري على الأراضي الأردنية، بأن ذلك بمنزلة رسائل من نظام دمشق.

علق مسؤولون أردنيون، على تكرار مشهد سقوط عدة قذائف عشوائية باتجاه الرمثا ومحيطها من الجانب السوري على الأراضي الأردنية، بأن ذلك بمنزلة رسائل من نظام دمشق.

وتفقد رئيس الأركان الأردني، الجنرال مشعل الزبن، الجبهة الشمالية، بما فيها مركز معبر مدينة الرمثا، وواصل الحديث عن جاهزية تامة لحرس الحدود لمواجهة أية تطورات يمكن أن تؤثر على السيادة الأردنية.

يحدث ذلك بالتزامن مع تحذيرات من نظام دمشق؛ حيث حذر عبدالله شلاش، العضو في مجلس الشعب السوري، العاصمة عمان وأهلها من عواقب تدخل بلادهم عسكريًا.

هذه التطورات تتفاعل على الجبهة الجنوبية لسوريا وفي عمان على إيقاع تنامي الأنباء عن الاستعداد السعودي للقيام بمهام عسكرية برية داخل الأراضي السورية ضد “تنظيم الدولة” من خلال نشر قوات لسلاح الجو في تركيا أو من خلال تصريحات وزير الخارجية عادل الجبير بوجود خطة لإقصاء نظام الأسد.

يقول الخبير بالشأن السوري، محمد خير الله -في تصريحات خاصة لشبكة “رصد”-: إن المشكلة السورية تطورت وأصبحت مشكلة عالمية، ولكن ما زالت تحت السيطرة الأميركية الروسية.

وأضاف “خير الله”، “الأردن حتمًا، ستتدخل بريًا في سوريا، إذا طلبت منهم أميركا، وقد سبق للأردن أن شاركت بضرب مواقع سورية”.

وأضاف “خير الله” أن أي تحالف ستشارك فيه الأردن ودول عربية أخرى سيكون بقيادة أميركية، ومن ثم المصالح أميركية، وما تريده أميركا هو فوضى تحالفات في المنطقة تكون كل المرابح من نصيبها دون دفع أية تكاليف، مع الحفاظ على أمن “إسرائيل” وذلك كله بمال عربي ودم عربي”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية