شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وسائل إعلام عالمية تتهم أمن الدولة في مقتل “ريجيني”.. ومصر تنفي

وسائل إعلام عالمية تتهم أمن الدولة في مقتل “ريجيني”.. ومصر تنفي
في تطور خطير في قضية مقتل طالب الدكتوراه الإيطالي، حصلت وكالة "رويترز" للأنباء على عدة تصريحات من النيابة العامة؛ تفيد أن مدير مصلحة الطب الشرعي، هشام عبدالحميد، أكد تعرض "جوليو" للاستجواب قبل مقتله، وبعد ساعات من نشر "رويترز

في تطور خطير في قضية مقتل طالب الدكتوراه الإيطالي، حصلت وكالة “رويترز” للأنباء على عدة تصريحات من النيابة العامة، تفيد أن مدير مصلحة الطب الشرعي هشام عبدالحميد أكد تعرض “جوليو” للاستجواب قبل مقتله، وبعد ساعات من نشر “رويترز” للتقرير، نفت وزارة العدل المصرية ما جاء بالتقرير على الرغم من المصداقية الكبيرة التي تتمتع بها الوكالة.

وقالت الوكالة إن مسؤولين من الطب الشرعي المصري أكدوا للنيابة العامة المصرية أن تشريحهم لجثة الطالب الإيطالي “جوليو ريجيني”  يظهر استجوابه على مدار سبعة أيام قبل مقتله.

وتعد هذه أقوى إشارة حتى الآن على أن “جوليو” قد لقي مصرعه على يد قوات الأمن؛ إذ أشار المحققون إلى أنه تم استخدام طرق استجواب عنيفة؛ مثل حرق الجسد باستخدام السجائر على فترات متباعدة على مدى عدة أيام.

وقالت مصادر التحقيقات للوكالة، إن هشام عبدالحميد، رئيس مصلحة الطب الشرعي، سلم نتائجه خلال استجوابه من قبل المسؤولين في مكتب النائب العام؛ حيث قال “عبدالحميد” إن الجروح الموجودة على جسم “ريجيني” أحدثت على فترات متباعدة من 10 إلى 14 ساعة، وهذا يعني أنه بغض النظر عن من قام بذلك فإنه قام باستجوابه من أجل الحصول على المعلومات، فيما أكد مصدر آخر للوكالة في الطب الشرعي ما ذكره “عبدالحميد”.

ويقول محقق آخر في مكتب النائب العام، ملخصًا تقرير “عبدالحميد”، إن “تقرير الطب الشرعي يظهر تعرض “ريجيني” لعدد من الإصابات في مرة وعدد آخر من الإصابات مرة ثانية وعدد آخر مرة ثالثة”.

من جهة أخرى، سلطت صحيفة “الجارديان” البريطانية، الضوء على تعبير شركة “إيني” الإيطالية للغاز العاملة في مصر عن ثقتها في التحقيقات التي تجريها الحكومة المصرية في مقتل “جوليو” ردًا على دعوة منظمة العفو الدولية لها للضغط على الحكومة المصرية.

وقالت الصحيفة إن الرئيس التنفيذي للشركة “كلاوديو دسكالزي”، قال -في خطاب إلى المنظمة بتاريخ 12 فبراير- إن مصادر غير رسمية أكدت له أن “السلطات المعنية تقوم بأقصى ما في وسعها لإيجاد إجابات حول مقتل “ريجيني””.

وأضافت الصحيفة أن معظم الخبراء يعتقدون أن مقتل طالب الدكتوراه “ريجيني” يحمل بصمات الشرطة السرية المصرية المرتبطة بمقتل مئات المصريين، مشيرة إلى أن مصر مكون أساسي في أعمال الشركة.

ورأت الصحيفة أن منظمة العفو الدولية خاطبت “دسكالزي” لإدراكها أنه لديه القدرة على الوصول إلى عبدالفتاح السيسي؛ إذ قابله خلال نوفمبر الماضي لاستعراض نشاط الشركة في مصر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020