شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“حقوق الإنسان”: الخرق الروسي يتواصل للهدنة بقنابل عنقودية في حلب

“حقوق الإنسان”: الخرق الروسي يتواصل للهدنة بقنابل عنقودية في حلب
أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، أن الخرق الروسي والنظام السوري للهدنة الموقعه مع المعارضة تواصل بقصف مدينة حلب بـ"القنابل العنقودية"

أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، أن الخرق الروسي والنظام السوري للهدنة الموقعة مع المعارضة تواصل بقصف مدينة حلب بـ”القنابل العنقودية”.

وذكرت الشبكة، في بيان لها اليوم الخميس، أنها لم تسجل تحسنا يذكر في ما يتعلق بإطلاق سراح المعتقلين من النساء والأطفال خلال فترة الهدنة، وأكدت أن بعض المناطق لا تزال محاصرة.

وأشارت إلى أن خروقات أمس الأربعاء، شملت عمليات قتالية واعتقالات، وأوضحت أنها سجلت منذ بداية الهدنة السبت المنصرم 180 خرقًا وسقوط 46 قتيلًا.

وتتزامن هذه الغارات مع تقدم وحدات حماية الشعب الكردية باتجاه طريق الكاستيللو الذي يعتبر المنفذ الوحيد لحلب نحو الريف الشمالي والغربي، وكان الطيران الروسي شن ليلاً غارات جويةً على أحياء الحيدرية والهلك والسكن الشبابي مما أسفر عن دمار كبير في الأحياء المستهدفة.

وشككت الشبكة السورية، في مستقبل الاتفاق، لكونه مرعيا من روسيا والولايات المتحدة فقط، وقالت: “كما هو معلوم فإن روسيا لا يمكن أن تلعب دور الراعي، لكونها تصطف بشكل مباشر مع النظام السوري”.

وأعلنت روسيا والولايات المتحدة، الأسبوع الماضي، عن اتفاق حول سوريا، ينص على وقف “الأعمال العدائية”، اعتبارا من يوم 27 فبراير الماضي، لا يشمل “تنظيم الدولة” و”جبهة النصرة” وغيرهما من الجماعات المدرجة على قائمة “الإرهاب” من قبل الأمم المتحدة. 

وأكدت الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للمعارضة السورية، يوم الجمعة الماضي، موافقة فصائل “الجيش الحر”، والمعارضة المسلحة، على الالتزام بهدنة مؤقتة تستمر مدة أسبوعين.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020