شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

إطلاق سراح رهينتين إيطاليتين بمدينة صبراتة الليبية

إطلاق سراح رهينتين إيطاليتين بمدينة صبراتة الليبية
بث التلفزيون الإيطالي الرسمي، اليوم الجمعة، مشاهد مصورة، لاثنين من رعاياه المختطفين في ليبيا منذ يوليو الماضي، وقد أُطلق سراحهما ويتحدثان عن وجودهما في "منطقة آمنة"، حيث من المقرر أن يتم نقلهما خلال الساعات القادمة إلى بلدهما

بث التلفزيون الإيطالي الرسمي، اليوم الجمعة، مشاهد مصورة لاثنين من رعاياه المختطفين في ليبيا منذ يوليو الماضي، وقد أُطلق سراحهما ويتحدثان عن وجودهما في “منطقة آمنة”؛ حيث من المقرر أن يتم نقلهما خلال الساعات القادمة إلى بلدهما.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإيطالية، في بيان لها اليوم، أن فيليبو كالكانيو وجينو بوليكاردو، اللذين يعملان في شركة بوناتي “الإيطالية” للبناء، في صبراتة الليبية “لم يعودا في أيدي خاطفيهما، وهما الآن تحت حماية المجلس العسكري لصبراتة، ويتمتعان بصحة جيدة”.

ويأتي إطلاق سراح الرهينتين الإيطاليتين بعد يوم واحد من إعلان الخارجية عن مصرع اثنين آخرين من مواطنيها في مدينة صبراتة، كانا مختطفين مع كل من كالكانيو، وبوليكاردو؛ حيث أشارت إلى أن كلاًّ من فاوستو بيانو وسالفاتوره فايلا، اللذين يعملان في الشركة نفسها، قد قتلا، وتم إبلاغ عائلتيهما بالواقعة”، دون أن توضح طبيعة مقتلهما ومكان الحادثة والجهة المسؤولة عن ذلك.

ونقلت وكالة “أنسا” الإيطالية للأنباء عن ما أسمته “شاهد قادم من مصراته”، قوله إن الرهينتين الإيطاليتين لقيا مصرعهما بعد أن استخدما كدروع بشرية من قبل عناصر “تنظيم الدولة”، خلال اشتباكات خاضها مقاتلو التنظيم، قرب صرمان جنوب المدينة”، وهو الأمر الذي لم يعلن عنه التنظيم حتى الآن.

وجاء في مذكرة لـ”بوليكاردو” -أحد الرهينتين المحررتين- كتبها بخط يده، ونشرها مركز صبراتة الإعلامي على الإنترنت: “نحن أحرار وبخير على المستوى الجسدي، لكن على المستوى النفسي نعاني من انهيار”.

وقال متحدث باسم قوات الأمن في صبراته: “إنه تم إطلاق سراح الرجلين، خلال غارة صباح اليوم الجمعة، وقد عثر عليهما وهما على قيد الحياة خلال الغارة التي شنها مقاتلون محليون على مخبأ للدولة الإسلامية بصبراتة”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية