شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

المصرية للاتصالات تخصص رقمًا للتبرع لمصر.. وفيس بوك: “مش هنتبرع”

المصرية للاتصالات تخصص رقمًا للتبرع لمصر.. وفيس بوك: “مش هنتبرع”
أعلن اليوم محمد عشماوي، المدير التنفيذي لصندوق "تحيا مصر"، أن الصندوق أطلق خدمة التبرع عبر الإنترنت ببطاقات الدفع الإلكترونية؛ لتسهيل عملية التبرع للمصريين بالداخل والخارج، مؤكدًا أن هناك إقبالا كبيرا من المواطنين

أعلن اليوم محمد عشماوي، المدير التنفيذي لصندوق “تحيا مصر”، أن الصندوق أطلق خدمة التبرع عبر الإنترنت ببطاقات الدفع الإلكترونية؛ لتسهيل عملية التبرع للمصريين بالداخل والخارج، مؤكدًا أن هناك إقبالا كبيرا من المواطنين مع تلك المبادرة.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه شركة المصرية للاتصالات عن تخصيص رقم للتبرع في مبادرة “صبّح على مصر”، الذي سبق وأطلقها السيسي؛ حيث قالت المصرية للاتصالات: إن الرقم المخصص هو 1333، ويمكن المشاركة في تلك المبادرة والاتصال على الرقم عن طريق الخطوط الأرضية مقابل جنيه واحد.

وأثارت تلك التصريحات رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، التي جاءت كالتالي:

-Bee: “والله لو عملتوا إيه ما هنتبرع بردو، كفاية اللي نهبتوه يا شوية حرامية وفاسدين، كان بالأولى محافظ إسكندرية ساب الـ٤٠.٠٠٠ جنيه في خزينة الدولة…..”.

– محمد: “أنا مش عارف مين المغفل اللي يتبرع لعصابة الخونة السفاحين اللصوص دول! إحنا بنتكلم على سنين من سفك الدماء والخيانة والظلم والسرقة….”

– Hashem: “أنا موافق أصبَّح على مصر كل يوم بعشرة جنيه، بس على شرط توفرولي وظيفة أجيب منها الفلوس اللي تكفيني وتكفي اصطباحة مصر”. 

– صلاح: “هاتولنا الفلوس المنهوبة من الشعب أولا وبعدين قولوا اتبرعوا.. ساعتها لن نتوانى علشان حتى نشعر أنكم بتعملوا اللي عليكم مش كله على قفانا”.

-Jamal: “بطلوا هبل ومسخرة وجهل وتخلف، ابحثوا عن حلول تنموية فعلية تنقذ البلد من الضياع وبطلوا بيع الشعارات والأوهام الكدابة للعامة”.

-Yasser: “مصر محتاجة كل جنيه مننا علشان نزود مرتبات القضاة والجيش”

– علاء: “رئيس جمهورية شعبه بقا تحت الصفر وعايش على الديون والشحاتة وعاوزه يتبرع علشان يبنى فيلل وقصور ومنتجعات لعصابته.. حسبي الله ونعم الوكيل بقينا تحت خط الفقر”

-ناصر: “هو …. كل ده ولسه ماشبعش، مصاص دماء المصريين الغلابة، حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا سيسي”

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية