شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تعليقا على مبادرة صباحي.. سياسيون: ليس على الكومبارس حرج

تعليقا على مبادرة صباحي.. سياسيون: ليس على الكومبارس حرج
توالت التعليقات الساخرة والمستهجنة من قبل عدد من الشخصيات السياسية، ردا على مبادرة حمدين صباحي، المرشح الرئاسي السابق، والتي تحمل شعار "لنصنع البديل الحقيقي"، في دعوة منه لجميع القوى الوطنية المدنية للاتحاد من جديد.

توالت التعليقات الساخرة والمستهجنة من قبل عدد من الشخصيات السياسية، ردا على مبادرة حمدين صباحي، المرشح الرئاسي السابق، والتي تحمل شعار “لنصنع البديل الحقيقي”، في دعوة منه لجميع القوى الوطنية المدنية للاتحاد من جديد.

ووجهت الصفحة الرسمية لحمدين صباحي نداء للشعب المصري لتكوين جبهة اجتماعية للتضامن والتكاتف وتجاوز أخطاء الماضي لرفع راية وطنية مدنية سلمية، ونقل مصر من المرحلة الراهنة التي تمر بها.

جاء ذلك في بيان نشرته الصحفية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” يحمل عنوان “نداء للشعب المصري لنصنع “البديل” الحقيقي”، يحمل توقيع “اللجنة التحضيرية لتوحيد القوى الوطنية المدنية”.

وكان من بين التعليقات:

أستاذ العلوم السياسية سيف الدين عبدالفتاح: إذا لم تفهم للآن أنك كنت المأزق ذاته؟!.. فليس على “الكومبارس” حرج!!!!!!!!!!!!!!!.

الإعلامي زين العابدين توفيق: هو صباحي هايصنع البديل لوحده كدا من غير بيادة تسنده؟

أسامة رشدي، عضو المجلس الثوري المستقيل: “حمدين صباحي يريد العودة من دور الكومبارس لدور البديل، كفاية عبث وراجعوا أنفسكم، واطلبوا الصفح من الشعب على تآمركم على شرعية الثورة والانقلاب”.

رجل الأعمال أشرف السعد: “ومين قال لحضرتك إن احنا عاوزين نخرج من المأزق؟ ده أحلى وأجمل وأروع مأزق مرت به مصر”.

حاتم عزام، البرلماني السابق: “اللحظة تفرض علي “ذا فيرست إيچيبشن چورناليست كفرنج أوسكار” أن تسأل صاحب أوسكار لأحسن كومبارس للسيسي : هوات أباوت دور “صناعة البديل” فور يو؟”.

الكاتب الصحفي صلاح بديوي: “نصيحة للجنة المناضل سابقا حمدين صباحي لتوحيد القوى الوطنية: اعتباركم ٣٠ يونيو موجة ثورية عظيمة نسف البيان الذي أصدرتموه ونسف بالتالي مساعيكم، أول شروط التوحيد الاعتراف بالخطأ، وأنتم أضعتم حرية الوطن وديمقراطيته، في ٣٠ يونيو أو ٣ يوليو لا فرق بينهما، والمصيبة أنكم تكابرون ببيانكم وتستشهدون بباطل ٣٠ يونيو مرة أخرى، خلاص الشعب فقد فيكم الثقة، شكر الله سعيكم.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020