شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الأشعل: الوضع في مصر متأزم وأؤيد إجراء انتخابات رئاسية مبكرة

الأشعل: الوضع في مصر متأزم وأؤيد إجراء انتخابات رئاسية مبكرة
قال السفير عبدالله الأشعل، مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق للشؤون القانونية الدولية والمعاهدات والتخطيط السياسي: إن "الوضع السياسي في مصر متأزم في جميع الملفات

قال السفير عبدالله الأشعل، مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق للشؤون القانونية الدولية والمعاهدات والتخطيط السياسي: إن “الوضع السياسي في مصر متأزم في جميع الملفات، ويحتاج إلى صراحة ووقفة أمينة من جانب النظام؛ لأن المكابرة في الموضوع سوف تعمق من خسائر مصر كثيرا، وسوف تسجَّل على النظام، ولن يستطيع الدفاع عن نفسه أمام الشعب”.

وأضاف الأشعل في حوار لـ”عربي 21″: “أؤيد الدعوة لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، ولكن بشروط، وهي الإفراج عن جميع المعتقلين، وإطلاق سراح الحياة السياسية بكل حرية للجميع، وتهيئة الظروف لانتخابات حرة ونزيهة، وأن يكون المواطن حرا وآمنا على نفسه”.

وأكد السفير أن “مصر تدار بشكل أمني فج وغبي، والموقف اليوم غير أمس.. فقبل 25 يناير كانت مصر تدار بقمع الشرطة للخصوم”.

وشدد مساعد وزير الخارجية الأسبق على أن “مصر فقدت رمانة العدالة بالكامل؛ بحيث لم يعد هناك صد للمظالم، فالقضاء هو المنوط به مواجهة مظالم الشرطة إن أخطأت، والنيابة إن تواطأت، ولكن لا يوجد غير محكمة النقض التي لا يمكن أن يعول عليها جميع المدانين”.

وتابع :”لا يوجد لدينا معارضة؛ فالنظام لا ولن يسمح بوجودها، وانظر إلى البرلمان فهو أشبه ببرلمان “فتحي سرور”، برلمان (موافقون)”.

ورأى الأشعل أن “إيران ليست عدوا محتملا، وليس هناك تناقض في مواقف البلدين، وأعول دائما على دول الحضارات التي لها جذور.. ولا بد من فتح قناة تواصل مع تركيا”.

وحول قضية”سد النهضة” اختتم الأشعل: “يجب أن ننسى أنه لا يوجد تعاطف أميركي أو غربي مع مصر في هذه القضية، فالمشروع بدأ بمباركة إسرائيل والغرب”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020