شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

قسم الرئيس في الميدان شرعي وفي الدستورية إجرائي

قسم الرئيس في الميدان شرعي وفي الدستورية إجرائي
  اختلفت الآراء حول شرعية اليمين الدستوري للرئيس المنتخب محمد مرسي, فهناك من رأى أن الشرعية من الميدان, وأنه كاف...

 

اختلفت الآراء حول شرعية اليمين الدستوري للرئيس المنتخب محمد مرسي, فهناك من رأى أن الشرعية من الميدان, وأنه كاف بالنسبة لهم, وأن القسم أمام المحكمة الدستورية إجراء شكلي، في حين رأى آخرون أن كلاهم واحد.

يرى محمد محروس- محاسب – أن أداء الرئيس القسم في ميدان التحرير هو الأساس، باعتبار أن الميدان يملك الشرعية، أما القسم أمام المحكمة الدستورية ما هو إلا إجراء شكلي, خاصة في ظل الدستور المكمل.وأكدت عزة ممدوح – ربة منزل -ذلك قائلة: "بداية الدكتور مرسي كانت صحيحة عندما أدى القسم من ميدان التحرير وأمام الثورة, ولأن الدكتور مرسي من الميدان, وأن وجوده في الميدان أمر الطبيعي, مشددًا على أن قسمه أمام الدستورية هي مجرد بروتوكلات قانونية وإجراءات رسمية يجب أن يمر بها.     

وفي نفس السياق قال عم  محمود – عامل أحذية -: "أنا لم أكن على دراية كافية بالسياسة, ولكن أقرأ الجرنال يوميا, وأرى أن أداء مرسي لليمين أمام الشعب أعطى الإحساس بالأمان, فأنا لا أريد منه سوى العيش في أمان, وتوفير قوت يومي لي ولأسرتي".

واتفق معه هريدي عباس – بائع تين شوكي – قائلا: "إن مرسي يعتبر أجرئ رئيس جمهورية بنزوله الميدان,  وفتح صدره أمام الشعب بأكمله لطمأنتهم، وأضاف قائلا: "أحمد الله أنه أعطانا رئيس جمهورية في الوقت المناسب؛ لكي يشعرنا بالاستقرار الأمني".

أما سلمى عبد العظيم – طبيبة أسنان – فقد استحسنت قيام الرئيس بحلف اليمين أمام الشعب في الميدان مرة وأمام المحكمة الدستورية مرة ثانية قائلة: "لا يوجد قانون يمنعه من أداء القسم أمام الشعب ومن الميدان, خصوصًا أن قوته وإرادته مستمدة من التحرير, أو أمام المحكمة الدستورية العليا.

 في حين رأى أحمد عبد العظيم أن مسألة حلف اليمين شكلية قائلا: "لا يجب أن نتمسك بالفرعيات ونترك نهضة الدولة".

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020