شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

3 أسباب جعلت كوبر يفضل الشناوي على الحضري لحراسة مرمى المنتخب

3 أسباب جعلت كوبر يفضل الشناوي على الحضري لحراسة مرمى المنتخب
يلتقي المنتخب الوطني، نظيره النيجيري، في السادسة من مساء غدٍ الجمعة، في إطار ذهاب التصفيات المؤهلة إلى بطولة الأمم الإفريقية 2017 بالجابون.

يلتقي المنتخب الوطني، نظيره النيجيري، في السادسة من مساء غدٍ الجمعة، في إطار ذهاب التصفيات المؤهلة إلى بطولة الأمم الإفريقية 2017 بالجابون.

واستقر الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب الوطني، على ملامح التشكيلة الأساسية التي يبدأ بها لقاء الغد؛ حيث فضل وجود أحمد الشناوي في حراسة عرين الفراعنة على وجود عصام الحضري؛ وذلك لعدة أسباب منها:

السن

تخطى الحضري الـ43 عامًا، الأمر الذي يجعل لياقته البدنية تختلف عن لياقة أحمد الشناوي الذي لم يتخط الـ27 عامًا؛ حيث يتمتع الشناوي بلياقة بدنية عالية، بخلاف عصام الحضري الذي تدهورت لياقته مع كبر عمره.

المستوى

تطور مستوى أحمد الشناوي بشكل لافت للنظر في المباريات الأخيرة، بخلاف عصام الحضري، وذلك بعدما أسهم الشناوي في فوز فريقه بالعديد من المباريات مؤخرًا من خلال تصديه لأكثر من كرة.

المباريات الدولية

لا يستطيع أحد أن ينكر الخبرة الدولية التي يتمتع بها عصام الحضري، مقارنة بأحمد الشناوي، ولكن تختلف الأمور كثيرًا بالنسبة للمباريات الدولية؛ حيث شارك الشناوي في المباريات الأخيرة بشكل كبير عن عصام الحضري.

من جانبه، يرى أحمد سليمان، مدرب حراس مرمى المنتخب السابق، أن الحضري والشناوي على قدر كبير من المسؤولية، مضيفًا -في تصريحات خاصة لـ”رصد”- أنه لا يستطيع تفضيل واحد على الآخر، خاصة أنه لا يتابع تدريباتهما.

وأشار مدرب حراس مرمى المنتخب السابق، إلى أن كلا الحارسين قادر على تحقيق الأفضلية للمنتخب.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية