شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الحكومة التونسية تتبرأ من تصريحات متحدثها الرسمي بشأن عودة بن علي

الحكومة التونسية تتبرأ من تصريحات متحدثها الرسمي بشأن عودة بن علي
تبرأ رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد، من تصريحات الناطق الرسمي باسم الحكومة خالد شوكات، التي دعا فيها إلى عودة زين العابدين بن علي إلى تونس، قائلًا:" تصريحات خالد شوكات لا تعبر إلا عن رأيه الشخصي".

تبرأ رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد، من تصريحات الناطق الرسمي باسم الحكومة خالد شوكات، التي دعا فيها إلى عودة زين العابدين بن علي إلى تونس، قائلًا: “تصريحات خالد شوكات لا تعبر إلا عن رأيه الشخصي”.

وقال الصيد، في تصريحات صحفية، اليوم السبت: “إن هذا الموقف والكلام الذي قاله خالد شوكات يهمه هو شخصيًا ولا يلزم الحكومة”، مشيرًا إلى أن بن علي قام بأشياء يعاقب عليها القانون.

وأضاف: “نحن بصدد بذل كل جهودنا وإمكانياتنا ليرجع إلى تونس ونحاكمه لأن هناك أحكاما قضائية صادرة في حقه”.

وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة، خالد شوكات، قد قال في مقابلة مع إذاعة تونسية خاصة، في 14 مارس: “الرئيس بن علي فرج الله كربه وردّ غربته، أنا لا أحب أن يستمر بقاؤه في السعودية”، مضيفًا: “أنا لا أحترم أمة تنفي زعماءها ورؤساءها السابقين مهما كان، أنا أدعو أن يُسمح له بالعودة الى أرضه”.

يُشار إلى أنه تم تعيين خالد شوكات، في شهر يناير الماضي في منصب وزير مكلف بالعلاقة مع مجلس نواب الشعب والناطق الرسمي باسم الحكومة.

وفر زين العابدين بن علي الرئيس التونسي المخلوع، الذي حكم تونس طوال 23 عامًا، إلى السعودية في 14 يناير 2011م، إثر الثورة التي أنهت حكمه.

وصدرت ضد بن علي أحكام بالسجن، تتراوح بين عشرات السنوات والمؤبد، على خلفية قمع نظامه تظاهرات واحتجاجات شعبية أثناء الثورة، إضافة إلى العديد من القضايا الأخرى.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020