شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الأسواني: عزمي يتصالح مع الدولة وينعم بحريته والثوار يعاقبون بالسجن

الأسواني: عزمي يتصالح مع الدولة وينعم بحريته والثوار يعاقبون بالسجن
انتقد الأديب علاء الأسواني تصالح الدولة مع زكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية الأسبق؛ مشيرًا إلى أن آلاف الشباب مسجونون عقابًا لهم على الثورة

انتقد الأديب علاء الأسواني تصالح الدولة مع زكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية الأسبق؛ مشيرًا إلى أن آلاف الشباب مسجونون عقابًا لهم على الثورة.

وقال الأسواني في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”: “دومة وماهر وعلاء عبدالفتاح وآلاف الشباب مسجونون عقابًا لهم على الثورة، واليوم زكريا عزمي يدفع 3.6 مليون جنيه فقط ليتصالح وينعم بثروته وحريته”.

كما علق الأسواني، على رفض “الدائرة 21 إرهاب”، قبول المعارضة المقدمة من جانب الكاتب الصحفي مجدي حسين، رئيس حزب الاستقلال، وتأييد سجنه 8 سنوات في القضية المتهم فيها بترويج أفكار متطرفة، وتحريف نصوص الكتاب المقدس؛ قائلًا: “في أية دولة تحتجز وزارة الداخلية مواطنًا حتى لا يحضر جلسة قضائية ويتم تأييد الحكم ضده ظلمًا؟ هذا ما حدث مع المناضل مجدي حسين، هذه عدالة السيسي”.

وأضاف: “أبسط قواعد الشرف أن ندافع عن حقوق الإنسان وكرامته حتى لو اختلفنا مع أفكاره، ما يحدث مع الإسلامي مجدي حسين جريمة بشعة”، متابعًا: “أين نقابة الصحفيين؟”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020