شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

دراسة أميركية: الرجال يهابون المرأة الأكثر ذكاء عمليا ويفضلونها نظريا

دراسة أميركية: الرجال يهابون المرأة الأكثر ذكاء عمليا ويفضلونها نظريا
كشفت دراسة حديثة بعنوان "دراسة نفسية: البعد يزيد الاشتياق"، أجراها الباحثون الأميركيون، لورا إي بارك، وإريانا إف يونغ إنه الرجال حين يروق لهم فكرة مواعدة المرأة الذكية، فإنهم لا يحذون ذلك.

كشفت دراسة حديثة بعنوان “دراسة نفسية: البعد يزيد الاشتياق”، أجراها الباحثون الأميركيون، لورا إي بارك، وإريانا إف يونج أن الرجال حين يروق لهم فكرة مواعدة المرأة الذكية، فإنهم لا يحذون ذلك، مؤكدة أنه عندما تكون المرأة أكثر براعة من الرجل فإن ذلك يشعره بأنه ينتقص من رجولته.

وأفاد 86% من الرجال تمت الاستعانة بهم في الدراسة بأن الرجال لا يمانعون في الارتباط بمرأة أكثر منهم ذكاء ونجاحا، بحسب ما نقلته الشرق الأوسط.

وعقب هذه الدراسة أجرى استطلاع على 105 طلاب جامعيين على سيناريو افتراض نجاح امرأة امتحنت وحازت على درجة أعلى منهم، ثم خضع 151 طالبا لاختبار ذكاء، ثم سألهم عن رأيهم في الارتباط بتلك المرأة التي سجلت معدلا أعلى منهم أم أقل في الاختبار.

وأظهرت الدراستان أن مجرد علم الرجل بأن المرأة تفوقه في الذكاء أو النجاح فإن ذلك يدفعه للتعرف عليها، ما يدل على أن المرأة الذكية رائعة في عيون الرجال نظريا، لكن عمليا لا.

وفي المرحلة الثانية من الدراسة، خضع الرجال للاختبار بجوار أمرأة حصلت على معدل أعلى منهم، وعندما تم الإعلان عن ذلك بصوت عال من خلال مشرف الامتحان، وحينما طلب منهم التعبير عن انطباعهم، لوحظ أن الرجل الذي يجلس بجوار امرأة أعلى منه، ينفر منها ويبعد كرسيه عنها.

وأفاد الرجال الذين خضعوا للدراسة بأنهم يرون تلك المرأة أقل جاذبية، وأنهم لا يودون التعرف عليها، على العكس من السيدات اللاتي سجلن معدلا أقل منهم في الاختبار، وشعروا برغبة تجاهها.

وخلاصة التجرية أن الرجال يميلون للمرأة الأكثر ذكاء نظريا، ولكن عندما يصبح الأمر عمليا أو وجها لوجه لا يودون التعرف عليها، بينما يرغب في التودد للمرأة الأقل منه ذكاء.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020