شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

جندي “إسرائيلي” يحاكم لقتله فلسطينيًا برصاصة في الرأس

جندي “إسرائيلي” يحاكم لقتله فلسطينيًا برصاصة في الرأس
بدأت محكمة عسكرية "إسرائيلية"، أمس الثلاثاء، محاكمة جندي "إسرائيلي"، ظهر في شريط فيديو وهو يطلق النار على رأس شاب فلسطيني مصاب بعد حادثة طعن في الخليل، فيما تظاهر عشرات من مؤيديه خارج مقر المحكمة.

بدأت محكمة عسكرية “إسرائيلية”، أمس الثلاثاء، محاكمة جندي “إسرائيلي”، ظهر في شريط فيديو وهو يطلق النار على رأس شاب فلسطيني مصاب بعد حادثة طعن في الخليل، فيما تظاهر عشرات من مؤيديه خارج مقر المحكمة.

وقرر القاضي، أمس -حسب “روسيا اليوم”- الإبقاء على حبس الجندي حتى الخميس، على الرغم من سعي الادعاء إلى تمديد اعتقال الجندي حتى الـ7 من إبريل المقبل في القضية التي شغلت الرأي العام “الإسرائيلي”، والعالمي.

وادعى محامو الدفاع أنه كان هناك احتمال بأن يكون الشاب الفلسطيني يحمل عبوة ناسفة لذا وجب قتله، وذلك على الرغم من التحقق من أنه لم يحمل حزامًا ناسفًا قبل إطلاق النار عليه.

وقال المدعي إدورام ريغلير للمحكمة العسكرية: “إن الشكوك التي يثيرها التحقيق هي أن إطلاق النار تم عمدًا وبغير داعٍ”.

وحضر وزير الخارجية السابق، أفيجدور ليبرمان، الموجود حاليًا في المعارضة، جلسة محاكمة الجندي؛ من أجل دعمه، بالإضافة إلى عائلة الجندي، فيما طالب المتظاهرون بإطلاق سراحه.

ولم تكشف هوية الجندي، الذي يبلغ من العمر 19 عامًا، استنادًا إلى أمر بمنع النشر، أصدر بناءً على رغبة محاميه.

وأظهر فيديو نشرته مؤسسة بتسيلم “الإسرائيلية” قيام جندي “إسرائيلي” بإطلاق النار، يوم الخميس الماضي “24 مارس”، دون مبرر أو سبب على رأس جريح فلسطيني بزعم أنه قام بتنفيذ عملية طعن برفقة شخص آخر في مدينة الخليل.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية