شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مضيفة الطائرة المحررة: “سيف الدين” طلب الإفراج عن 63 فتاة

مضيفة الطائرة المحررة: “سيف الدين” طلب الإفراج عن 63 فتاة
قالت ياسمين سبل، مضيفة الطائرة المصرية المحررة في قبرص، إن مختطف الطائرة سيف الدين مصطفى كان مستجيبًا لكل شيء أقوله له داخل الطائرة، وكنت أتابع طلباته مع كابتن الطائرة.

قالت ياسمين سبل، مضيفة الطائرة المصرية المحررة في قبرص، إن مختطف الطائرة سيف الدين مصطفى كان مستجيبًا لكل شيء أقوله له داخل الطائرة، وكنت أتابع طلباته مع كابتن الطائرة، لافتة إلى أن طلباته كانت عبارة عن أنه يريد الذهاب إلى لارنكا أو تركيا أو أثينا.

وأضافت، في تصريحات صحفية، أنها قالت لمختطف الطائرة إن كابتن الطائرة يبلغك أنه سينفذ لك كل طلباتك، وعند الهبوط في مطار لارنكا قلت له لو عايز تتأكد انظر للخرائط فرد عليها قائلًا “أنا عارف كويس ومش عايز أي خسائر في الأرواح أنا صاحب فكر وقضية”.

وتابعت ياسمين: مختطف الطائرة ظل جالسًا في مكان بعيد عن أعين الركاب، موضحة أن هذا ما جعل الهدوء والاستقرار داخل الطائرة لفترة كبيرة.

وأوضحت المضيفة، أنه عند بدء عملية خروج الركاب ظلت هي واقفة مع مختطف الطائرة رايحة جاية على كابينة القيادة، لافتة إلى أنه جعلها تجمع كل جوازات سفر الركاب، ثم بدأ هو فرز جوازات سفر المصريين والأجانب المصريين والأجانب ثم بدأ التفاوض على نزول الأطفال.

وأردفت: مختطف الطائرة المصرية كان في غاية الهدوء حتى بدأنا نقول إنه سيتم فتح باب الطائرة بدت عليه علامات الخوف والقلق والتوتر، لافتة إلى أنه كان يقول “أنا صاحب فكر وقضية ولدي ظرف أريد أن أسلمه للاتحاد الأوروبي وأريد حد من الاتحاد الأوروبي يطلع على الطائرة وأريد مترجمة معينة أعرف اسمها”، موضحة أنها قامت بتصفح الظرف بسرعة وكان عبارة عن 63 اسم فتاة يريد أن يتم إخراجهن من السجون لم يحدد السجون، قالي أوصلها للكابتن ومن ثم للاتحاد الأوروبي وبالفعل قمت بكتابة اسم المترجمة وأوصلتها لكابتن الطائرة”.

تم اختطاف طائرة تابعة لشركة “مصر للطيران”، بعد إقلاعها بقليل من مطار برج العرب، صباح أمس، في طريقها لمطار القاهرة، وتم تحويل مسارها إلى مطار لارنكا في قبرص. 

وتحمل الطائرة الرحلة رقم 181، وعلى متنها 55 راكبًا، من جنسيات مختلفة؛ حيث هدد الخاطف قائد الطائرة بتفجير حزام ناسف لإجباره على تغيير مسار الطائرة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية