شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الوفد المصري يعرض ملف “ريجيني” على النائب العام الإيطالي الخميس

الوفد المصري يعرض ملف “ريجيني” على النائب العام الإيطالي الخميس
وصل وفد النيابة المصرية برئاسة المستشار مصطفى سليمان، النائب العام المساعد، إلى إيطاليا، ليعقد غدا الخميس، اجتماعا مع المدعي العام الإيطالي لإطلاعه على الملف الكامل للتحقيقات حول مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني

وصل وفد النيابة المصرية برئاسة المستشار مصطفى سليمان، النائب العام المساعد، إلى إيطاليا، ليعقد غدا الخميس، اجتماعا مع المدعي العام الإيطالي؛ لإطلاعه على الملف الكامل للتحقيقات حول مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، الذي عُثر على جثته مطلع فبراير الماضي، ملقاة على جانب أحد الطرق بمنطقة أكتوبر، وبها آثار تعذيب.

وكشف مصدر قضائي لـ”المصري اليوم” أن الوفد سيبدأ لقاءاته في العاصمة الإيطالية باجتماعه مع المدعي العام الإيطالي، لعرض جميع تفاصيل التحقيقات عليه، مضيفا: “من المحتمل أن يلتقي بعض أعضاء الوفد مع أسرة ريجيني لتقديم تعازي الدولة المصرية، والرد على أي تساؤلات يرغبون في طرحها”.

وأكد المصدر أن المستشار مصطفى سليمان، النائب العام المساعد، أعد ملفا كاملا عن القضية تضمن جميع التقارير والتحقيقات وتقرير الطب الشرعي لتشريح جثة ريجيني، وأقوال ضباط الشرطة الذين أجروا التحريات في الواقعة، وأقوال أصدقاء المجني عليه، بالإضافة إلى تسجيلات كاميرات المراقبة، وتَتَبُّع سجل مكالمات هاتفه المحمول قبل إغلاقه، واعترافات المتهمين الذين عُثر بحوزتهم على متعلقاته الشخصية، وأقوال المجني عليهم غير المصريين في تحقيقات “عصابة سرقة الأجانب”.

كما يحتوي الملف على تحريات الشرطة بشأن بلاغات بعض المواطنين والأجانب بتعرضهم للسرقة بالإكراه فى بعض المناطق المتفرقة بالقاهرة الكبرى، والتي توصلت إلى تحديد الأشخاص مرتكبي هذه الوقائع، وهم: طارق سعيد عبدالفتاح إسماعيل، وصلاح علي سيد محمد، ومصطفى بكر عوض إبراهيم، وسعد طارق سعد عبدالفتاح، ورشا سعد عبدالفتاح إسماعيل، وعلى جابر أحمد عفيفي، وعلاء جابر أحمد عفيفي، إضافة إلى الأحراز والمسروقات التي تم ضبطها، ومحاضر معاينة الشرطة للأماكن التي أبلغ المجني عليهم بتعرضهم للسرقة فيها.

وأوضح المصدر أن الوفد سيؤكد للمسؤولين الإيطاليين أن النيابة العامة المصرية لم تنتهِ من التحقيقات في القضية بعد، وأن هناك فريق بحث شرطيا على أعلى مستوى يحقق ويجمع تحريات ويسعى لخيوط جديدة للتوصل إلى متهمين جدد فى الواقعة، وأن التحقيقات تسير بشفافية ونزاهة، بإشراف النائب العام شخصيا، والذى كلف فريقا من المحامين العموم بمكتبه بمتابعة القضية، ويشدد على أنه فى حالة ثبوت تورط أى شخص فى جريمة القتل سيقدم للمحاكمة.

من جهتها، قالت مصادر أمنية رفيعة المستوى إن الوفد يضم في تشكيله 3 قيادات بوزارة الداخلية، هم: اللواء عادل جعفر، واللواء مصطفى معبد، بقطاع الأمن الوطني، واللواء علاء عزمي، نائب مدير مباحث الجيزة، وإن جميعهم كانوا معنيين بالتحقيق في الواقعة منذ بدايتها حتى الآن.

وأكدت المصادر أن السلطات الإيطالية لم توجه أي اتهام رسمي لأي جهة أو شخص بالتورط في مقتل الباحث الإيطالي، مشيرة إلى أن لقاء المدعي العام الإيطالي سيتضمن استعراضا لنتائج التحقيقات، بما فيها مستندات جديدة في القضية، لم يتم الإفصاح عنها حتى الآن.

فى سياقٍ موازٍ، قالت مصادر برلمانية إن الوفد البرلمانى المصرى، المكلف بالسفر للقاء البرلمان الأوروبى، للرد على الانتقادات للملف الحقوقى المصرى، حجز تذاكر السفر إلى فرنسا، ومنها إلى العاصمة البلجيكية بروكسل، حيث يقع مقر البرلمان الأوروبي.

وأضافت أن الوفد سيعقد لقاءات مع النواب الأوروبيين، للرد على انتقادات البرلمان الأوروبي لملف مصر الحقوقي، وقضية مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، فضلاً عن التعامل المصري مع منظمات المجتمع المدني.

وأوضحت المصادر أن الوفد الذي يضم 13 نائبا سيجتمع، اليوم، لبحث الترتيبات النهائية للزيارة، ودراسة الرد على الـ12 ملاحظة للبرلمان الأوروبي على حالة حقوق الإنسان في مصر، مشيرة إلى أن مجلس النواب سيحدد الأسماء النهائية للوفد وبرنامج زيارته في بيان رسمي اليوم.

ومن المقرر أن يعقد الوفد البرلماني مؤتمرا، الأحد المقبل، عقب انتهاء الجلسة العامة للمجلس، لإعلان التفاصيل الأخيرة التي سيتم طرحها للرد على تقرير البرلمان الأوروبي والاتهامات الموجهة ضد مصر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020