شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الشافعي: 4 شواهد تدل على اتساع الفجوة بين أميركا وروسيا بعد لقائهما

الشافعي: 4 شواهد تدل على اتساع الفجوة بين أميركا وروسيا بعد لقائهما
قال نائل الشافعي، مدير الموسوعة الإلكترونية "معرفة"، إن اللقاء الذي جمع بين وزير الخارجية الأميركي جون كيري، مع نظيره الروسي سيرجي لافروف، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فشل في رأب الصدع بين أميركا وروسيا

قال نائل الشافعي، مدير الموسوعة الإلكترونية “معرفة”، إن اللقاء الذي جمع بين وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، مع نظيره الروسي سيرجي لافروف، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فشل في رأب الصدع بين أميركا وروسيا.

والتقى “كيري” كلًا من “بوتين” و”لافروف”، الخميس 24 مارس الماضي، في الكرملين، لبحث عدة أمور منها مسألة بقاء بشار الأسد في السلطة بسوريا.

وأورد “الشافعي” -عبر منشور له على “فيس بوك”- أربعة شواهد تدل على اتساع الفجوة بين البلدين بعد اللقاء، وهي:

1- افتتاح جبهة جديدة في ناجورنو قرة باخ

وشهد الوضع في ناجورنو قرة باخ، تدهورًا سريعًا، يوم السبت الماضي؛ عندما تبادلت الأطراف المتنازعة بالمنطقة الاتهامات بانتهاك الهدنة بطول الجبهة؛ حيث صدرت الادعاءات عن سلطات الدفاع الأرمينية والأذرية، فيما تقول روسيا إنها لعبت دورًا رئيسيًا في الوساطة لوقف العنف واستضافت اجتماعًا لم يكشف من قبل عن مكانه بين قادة عسكريين من البلدين.

2- اندلاع حرب صامتة بين البلدين في رومانيا/ مولدافيا.

3- انهيار شبه كامل للهدنة في سوريا.

4- توقف سعر النفط عن الصعود.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020