شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

حرب الكترونية سعودية إيرانية متبادلة.. وطهران المتهم الأول

حرب الكترونية سعودية إيرانية متبادلة.. وطهران المتهم الأول
اشتعلت حرب القرصنة الإلكترونية بين كلًا من السعودية وإيران، وكشف مدير مجموعة تسمى "عاصفة الحزم الإلكترونية"، عن استهداف العشرات من المواقع التابعة للنظام الإيراني خلال الأيام الماضية، وهو الأمر الذي أكدته واعترفت به وكالات

اشتعلت حرب القرصنة الإلكترونية بين كلًا من السعودية وإيران، وكشف مدير مجموعة تسمى “عاصفة الحزم الإلكترونية”، عن استهداف العشرات من المواقع التابعة للنظام الإيراني خلال الأيام الماضية، وهو الأمر الذي أكدته واعترفت به وكالات أخبار مقربة من النظام هناك.

وأشار الهاكرز الذي يستخدم اسم “نمر السعودي”، إلى أن أفلامًا وصورًا تدين مراسلين إيرانيين بارتباطهم بأعمال إرهابية في سوريا واليمن، كما نقلت وكالة “أنباء تستر” التابعة للأحوازيين، عن “النمر”، تأكيده أن المجموعة تمكنت من اختراق حسابات تابعة لمراسلين في قنوات فضائية إيرانية داخل الوطن العربي، والوصول إلى معلومات في غاية الأهمية بالنسبة للأمن القومي العربي.

وأضاف: “المعلومات التي بحوزتنا تدين إيران وحلفاءها من المرتزقة في الدول العربية بالأعمال الإرهابية”، وأوضح مدير المجموعة: “أن الوثائق التي بحوزتي تشير إلى أن الحرس الثوري الإيراني يقوم بتمويل العشرات من الفضائيات في العالم؛ لتصدير الثورة الخمينية، منها قناة حكومية في فنزويلا”.

الرد الإيراني

وزعمت وكالة “تسنيم” الإيرانية -شبة الرسمية- أن مجموعة من القراصنة الإيرانيين تمكنت من “اختراق موقع جهاز الإحصاء العام، وكذلك موقع مكتب الإحصاء في السعودية”، ونقلت الصحيفة عن من أسمتهم “ناشطين إيرانيين” قولهم :”إن الهجوم الذي تعرضت له المواقع السعودية جاء ردًا من قبلهم على الهجوم السعودي ضد المواقع الإيرانية”.

(1) اختراق صحيفة “الوطن” السعودية

وأكدت صحيفة “الوطن” السعودية تعرض موقعها الإلكتروني للإختراق وبث تصريحات كاذبة منسوبة إلى ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز.

كما أشارت الصحيفة إلى أن المخترق عمد إلى بث أحاديث كاذبة نسبها إلى ولي العهد، تخالف الحقيقة ولا أساس لها من الصحة، وشددت الصحيفة على أن القارىء لا تنطلي عليه مثل تلك الأكاذيب والتصريحات الملفقة؛ إذ أنها تعتمد فيما تستقيه من أخبارها الرسمية على ما تبثه وكالة الأنباء الرسمية السعودية.

وكان موقع الصحيفة الإلكتروني، قد تعرض صباح الخميس الماضي ٢ يونيو 2016م،  في تمام الساعة ٩:٢٠، لاختراق من مجموعات معادية من خارج المملكة، حيث تمكنوا من السيطرة على الموقع لفترة من الوقت، وقاموا خلالها بنشر أخبار ملفقة من بينها تصريح منسوب للأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، حول عاصفة الحزم، وقد تمكن المختصون بالصحيفة من استعادة الموقع ومباشرة التحقيق فيما حدث بالتنسيق مع الجهات المختصة.

(2) اختراق وكالة الأنباء الأردنية “بترا”

وأعلنت وكالة الأنباء الأردنية “بترا”، تعرض نظام بثها وموقعها الإلكتروني لمحاولة اختراق، نافية المسئولية عن خبر تم نشره على موقعها عن تمويل السعودية للحملات الانتخابية الأميركية.

وقالت الوكالة في بيان أمس الاثنين: “حدث خلل فني في موقع الوكالة، مساء الأحد، لعدة دقائق، وأنظمة الحماية في الوكالة والجهاز الفني تنبه للأمر، وقام بإطفاء نظام البث وتعطيل الموقع الإلكتروني، والانتقال إلى الموقع البديل”.

وأضاف البيان: “تبين فيما بعد، أن العطل الذي وقع، كان محاولة لاختراق نظام البث في الوكالة وموقعها الإلكتروني، وفوجئت الوكالة ببعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، تنشر “خبرًا مزيفًا نسب إليها، مفاده: أنها بثت خبرًا يتعلق بولي ولي عهد المملكة العربية السعودية، وحذفت الخبر في وقت لاحق”.

وشددت الوكالة على أن هذا الخبر “عار عن الصحة جملة وتفصيلًا”، مؤكدة “التزامها الكامل بسياسة الدولة الأردنية وثوابتها الوطنية والقومية، ورسالتها المهنية والمعايير الأخلاقية”، وذكرت أن الإدارة الفنية في “بترا” تتولى بالتعاون مع الأجهزة الأمنية المختصة التحقق من محاولات اختراق نظام الوكالة.

من جهتها اتهمت وسائل إعلام جهات إيرانية بالوقوف وراء الهجوم الإلكتروني.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية