شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

اعتصام مفتوح لأهالى قرية”هو”بنجع حمادى لحل أزمة الانابيب بالقرية

اعتصام مفتوح لأهالى قرية”هو”بنجع حمادى لحل أزمة الانابيب بالقرية
  اعتصام مفتوح لأهالى قرية"هو"بنجع حمادى لحين حل أزمة الانابيب بالقرية

 

اعتصام مفتوح لأهالى قرية"هو"بنجع حمادى لحين حل أزمة الانابيب بالقرية

الأهالى:السوق السوداء تبيع الانابيب بأسعار خيالية والوحدة المحلية صامتة

 

 معاناة شديدة يعيشها أهالى قرية "هو" التابعة لمركز نجع حمادى بمحافظة قنا نتيجة استغلال أصحاب المستودعات لأزمة أنابيب البوتجاز وبيعها للسوق السوداء بأسعار باهظة ،وهومادفعهم  للاعتصام اليوم أمام مقر الوحدة المحلية بالقرية احتجاجا منهم على موقف الوحدة الصامت تجاه تلك الازمة رافعين لافتات تحمل"ارحل ارحل يا يوسف…ارحل ارحل يا جبريل"فى اشارة الى مسئولى مكتب التموين بالوحدة المحلية بالقرية .

أكد الاهالى المعتصمون أنهم اضطروا للخروج منتصف ليل أمس للحصول على أنابيب بوتجاز بأسعار خيالية،حيث أن تجار السوق السوداء يقوموا ببيع أنابيب البوتجاز بعد منتصف الليل حتى لا يتمكن احد من رؤيتهم ، مشيرين الى أن هذه كانت الوسيلة الوحيدة أمامهم للحصول على الانابيب.

أهالى "هو" يواجهون الظلام

 "رصد" كانت مع أهالى القرية بعد منتصف ليل امس وقابلت منار الطفلة فى الصف السادس الابتدائى والتى اضطرت للخروج فى هذا الظلام   لتحصل على أنبوبة بوتجاز، ورغم المخاطر التى أحاطت بها ليلا الا انه كان الخيار الوحيد أمامها . ويقول ابوالقاسم ابوالوفا –من أهالى القرية- " اصحاب المستودعات يفتعلوا مشكلة بين الاهالى بالاتفاق مع الوحدة المحلية  بالقرية حتى يجدوا سببا لعدم تسليم الانابيب للمواطنين، ومن ثم يقوموا باغلاق المستودع ،وطردنا دون تسليمنا الانابيب"،وتضيف انعام ابوالوفا  -ربة منزل – :"منذ قيامنا باستخراج البطاقة التمونية التى حددها لنا المجلس المحلى بالمحافظة والى الان لم نستلم أى انبوبة ،فالبطاقة لم يتم تفعيلها "،ويستكمل سليم محمد سليم -نجار بالقرية -: اعتصامنا هذا سيظل مفتوح لحين تلبية مطالبنا وطرد لصوص الوحدة منها-على حد تعبيره-.

بطاقة تموينية لمتوفى

 وقال هتيمى محمود -مهندس زراعى بالقرية-:" ان كل ما يحدث نتيجة سوء تنظيم من الوحدة  وادارتها مؤكدا أنها فى "غياب تام ".كما أضاف عز الحمصانى –من أهالى القرية-:"الوحدة المحلية  تتلاعب  بنا كما تشاء فوالدى متوفى وقاموا باستخراج بطاقة تموينية له وهو مايدل على  مدى الاهمال الموجود بالوحدة. "لا بنزين بالقرية ولا بوتجاز ولا رقابة تموينية " قالها حماده عبد الحميد عامل من أهل القرية ،متسألا أين دور المجلس من الانابيب التى تباع فى الشوارع باسعار فاقت ال70 جنيها دون بطاقة ؟ وكيف خرجت تلك الانابيب  من الوحدة المحلية بالقرية اذا كان المجلس يقوم برقابة عليه ؟

100 اسطوانة رشوة

 وفى حديث لرصد مع جمعية المستقبل للتنمية بالقرية قالت فيه:" أن الوحدة المحلية حاولت رشوتنا من خلال اعطائنا 100 اسطوانة لاعضاء الجمعية للسكوت على المشكلة ،ولكننا قابلنا عرضهم  برفض شديد.  وفى نفس السياق قال عبده حردان صاحب مستودع انابيب بالقرية:"الوحدة المحلية هى التى تحدد مواعيد استلام الانبوبة  وهى ايضا المسؤلة عن الاستلام والتوزيع  وانا لا يوجد علي اى دليل  يثبت عكس ذلك .  ومن جانبه أوضح يوسف عبالله مسؤل مكتب التموين بالوحدة المحلية أنهم غير مسؤلين عن كل تلك المشاكل  فهم يقوموا بارسال العدييد من عربات الانابيب للمخازن .

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020