شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تراجع صادرات القطن المصري 6.8%

تراجع صادرات القطن المصري 6.8%
تراجعت صادرات القطن المصري بنسبة 6.8% خلال الموسم الزراعي 2015/2016، مقارنة بالموسم الزراعي السابق عليه 2014/2015.

تراجعت صادرات القطن المصري بنسبة 6.8% خلال الموسم الزراعي 2015/2016، مقارنة بالموسم الزراعي السابق عليه 2014/2015.

ويبدأ الموسم الزراعي في مصر مطلع سبتمبر ويختتم بنهاية أغسطس من العام التالي.

وحسب إحصاء أجرته الأناضول استناداً إلى بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر (حكومي)، بلغت صادرات القطن المصري خلال الموسم الزراعي 2015/2016، 521.8 ألف قنطار متري مقابل 559.9 ألف قنطار متري خلال الموسم الزراعي السابق عليه، بانخفاض قدره 6.8%.

ولم يذكر الجهاز أية تفاصيل حول القيمة المالية لإجمالي الصادرات السنوية من هذا المحصول الزراعي، التي كانت مصر تشتهر بتصديره.

وقال الجهاز في بيان، اليوم الأربعاء، إن صادرات مصر من القطن بلغت 139.9 ألف قنطار متري خلال (يونيو – أغسطس) مقابل 78.8 الف قنطار متري لنفس الفترة من الموسم السابق عليه، بزيادة قدرها 77.5%.

وأرجع الجهاز الزيادة إلى تراجع أسعار المنتج المصري مقارنة بمثيله العالمي، علاوة على انخفاض حجم الصادرات في الربع المماثل من الموسم السابق.

وتوقعت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في يوليو الماضي أن تبلغ المساحة المزورعة بالقطن 350 ألف فدان للموسم الجاري، الذي بدأ في سبتمبر، مقابل نحو 131 ألف فدان خلال الموسم الماضي المنتهي في أغسطس بنسبة زيادة قدرها 167%.تراجعت صادرات القطن المصري بنسبة 6.8% خلال الموسم الزراعي 2015/2016، مقارنة بالموسم الزراعي السابق عليه 2014/2015.

ويبدأ الموسم الزراعي في مصر مطلع سبتمبرويختتم بنهاية أغسطس من العام التالي.

وحسب إحصاء أجرته الأناضول استناداً إلى بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر (حكومي)، بلغت صادرات القطن المصري خلال الموسم الزراعي 2015/2016، 521.8 ألف قنطار متري مقابل 559.9 ألف قنطار متري خلال الموسم الزراعي السابق عليه، بانخفاض قدره 6.8%.

ولم يذكر الجهاز أية تفاصيل حول القيمة المالية لإجمالي الصادرات السنوية من هذا المحصول الزراعي، التي كانت البلاد تشتهر بتصديره.

وقال الجهاز في بيان، اليوم الأربعاء، إن صادرات مصر من القطن بلغت 139.9 ألف قنطار متري خلال (يونيو – أغسطس) مقابل 78.8 الف قنطار متري لنفس الفترة من الموسم السابق عليه، بزيادة قدرها 77.5%.

وأرجع الجهاز الزيادة إلى تراجع أسعار المنتج المصري مقارنة بمثيله العالمي، علاوة على انخفاض حجم الصادرات في الربع المماثل من الموسم السابق.

وتوقعت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في يوليو الماضي أن تبلغ المساحة المزورعة بالقطن 350 ألف فدان للموسم الجاري، الذي بدأ في سبتمبر، مقابل نحو 131 ألف فدان خلال الموسم الماضي المنتهي في أغسطس بنسبة زيادة قدرها 167%.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020