شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

عبد الباقي لـ”رصد”: نقد الإعلام وهجومه سبب التهرب من الوزارة

عبد الباقي لـ”رصد”: نقد الإعلام وهجومه سبب التهرب من الوزارة
وأضاف وزير شئون مجلس الوزراء الأسبق، في تصريحات خاصة لـ"رصد": "السبب الرئيسي في التأخير ربما يكون رفض البعض قبول المنصب لأسباب لها وجاهتها ومنطقهاـ ويأتي عللا رأسها الهجوم الشديد الذي تتعرض له الحكومة الآن، بشكل غير مسبوق

رأى المستشار عادل عبد الباقي، وزير شئون مجلس الوزراء الأسبق، أن مسألة تأخير التعديل الوزاري تعود إللا عدة اسباب منها؛ البحث عن الكفاءات التي تحل محل الوزراء الحاليين، خاصة أنه من المفروض ـن يكون البديل ـكثر كفاءة ممن سيترك الوزارة، بالإضافة ‘لى أسباب أخرى مثل الرجوع للجهات الأمنية، ورفض البعض للمنصب لأسباب تتعلق بصعوبة الفترة أو النقد الشديد للوزراء وإن كان التأخير ليس كبيرا أو أكثر من المعتاد

وأضاف وزير شئون مجلس الوزراء الأسبق، في تصريحات خاصة لـ”رصد”: “السبب الرئيسي في التأخير ربما يكون رفض البعض قبول المنصب لأسباب لها وجاهتها ومنطقهاـ ويأتي عللا رأسها الهجوم الشديد الذي تتعرض له الحكومة الآن، بشكل غير مسبوق من خلال الإعلام وتحديدا برامج “التوك شو” لدرجة يمكن القول معها أن الوزير أصبح مستباحا بدرجة غير مسبوقة، وبالتالي يرلا البعض عدم المغامرة بسمعته خاصة في أواخر العمر، وبالتالي يكون الرفض هو الأنسب بالنسبة له”,

وعن الاسباب الأخرى التي يمكن أن تكون وراء رفض بعض الشخصيات للوزارة، قال “عبدالباقي”: “أيضا هناك أسباب أخرى من أهمها طبعا تعقد الأزمة الحالية وصعوبة المرحلة وعدم منح الوزير الفرصة الكاملة لتنفيذ رؤيته وبمجرد حدوث أي خلل بوزارته يكون الهجوم عليه بل وإقالته وهذا ما حدث مع أكثر من وزير فضلا عن سبب شعور البعض بأنه ليس هو المناسب لهذه المرحلة سواء لعدم الكفاءة أو لعدم القدرة علي التحمل”، ضاربا مثلا على ذلك بنموذج حدث عندما كان وزيرا لشئون مجلس الوزراء ورفض احد القضاة لمنصب وزير العدل لصغر سنه واعترافه بانه ليس لديه الخبرة الكافية لإدارة شئون الوزارة.

جاءت تصريحات عبد الباقي علي خلفية تأخير إعلان التعديل الوزاري بحكومة شريف إسماعيل والذي تم الحديث عنه مؤخرا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020