شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

السجن 15 عام لحارق مدرسة الفلكى

السجن 15 عام لحارق مدرسة الفلكى
    قضت اليوم محكمة  جنايات القاهرة برئاسة المستشار جمال الدين صفوت في ثاني  جلسات...

 

 

قضت اليوم محكمة  جنايات القاهرة برئاسة المستشار جمال الدين صفوت في ثاني  جلسات محاكمة عمرو محمود سعد مبروك، المتهم بحرق مدرسة الفلكى أثناء أحداث محمد محمود التى وقعت فى شهر نوفمبر الماضى بالسجن المشدد لمدة 15 عاما مع الزامة بالمصاريف الجنائية.

اشارت المحكمة عند النطق بالحكم ان التشريع في مثل هذه اقضايا واهن وعاجز وناشدت المحكمة من منصتها المقدسة اولي الامر بمراجعة مثل هذه التشريعات ليكون القصاص عادلا وبناء عليه اصدرت حكمها المتقدم.

بدأت الجلسة بقيام ممثل النيابة امر الاحالة ووجهت المحكمة سؤالا للمتهم "ياعمرو انت حطيت نار في المدرسة؟" فأجاب المتهم من داخل القفص" لا انا ماشوفتش ولعة خالص انا كنت في المظاهرة مع المتظاهرين في التحرير "

اشار الدفاع ان المتهم اقر بالتحقيقات بإرتكابه للواقعة موضحا ان امر الاحالة نص علي انه ارتكب الجريمة وشخص اخر مجهول في حين ان المتهم اعترف علي الشخص المجهول وذكر انه يدعي "حمادة جوايز" ومقيم بإمبابة فأصدر قاضي التحقيق امرا بضبطه واحضارة الا انه عاد بعد ذلك واعتبره مجهولا وتم احالة القضية بالمتهم "عمرو "فقط، وتساءل الدفاع عن سبب عدم استعلام النيابة عن الاسم الحقيقي للمجهول "حمادة جوايز"من خلال السجل المدني او من اهالي منتطقته.

وقال الدفاع ان المتهم ارتكب الجريمة دون قصد جنائي من اجل علبة سجائر فقط وهو ماورطه بالقضية وليست ال ٥٠ جنيها فالمتهم الحقيقي هو النظام الفاسد الظالم الذي تسبب في تدهور الاحوال المعيشية وانتشار الفقر والجهل والظلم في كافة انحاء المعمورة

يذكر ان إحالة المتهم لمحكمة الجنايات جاءت بقرار من المستشار على غلاب، قاضي التحقيق فى أحداث شارع محمد محمود، بعد إتهامه بالاشتراك مع آخر فى إضرام النيران بمدرسة الفلكى عمدا مقابل مبلغ من المال، حيث إعترف المتهم عمرو محمد سعد، خلال التحقيقات بانه تلقي مبلغ 50 جنيها من شخص مجهول مقابل مساعدته فى حرق المدرسة أثناء أحداث محمد محمود، حيث قام بإعداد جركن مملوء بمادة سريعة الاشتعال "بنزين"، وأعد كرات من القماش ذات فتيل تم طمسها بالبنزين، ثم ناولها للمتهم المجهول الذى أشعلها وألقاها داخل مبنى المدرسة ، مما أدى إلى احتراقها وما بها من منقولات وأجهزة.

 

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020